إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

blick
أصيب وسط العاصمة النمساوية فيينا اليوم بحالة شلل مروري حاد بعدما خرج نحو 50 الف متظاهر للشوارع للتنديد بقرارات الحكومة بشأن الاغلاق العام وفرض لقاحات كورونا اجباريا اعتبارا من فبراير المقبل.

وعبر المتظاهرون الذي تقودهم أحزاب يمينية يتصدرها حزب الحرية اليوم السبت عن رفض الاغلاق والتطعيم الاجباري على الرغم من الوضع الحرج فى المستشفيات والارتفاع الحاد فى الاصابات اليومية الى نحو 15 الف اصابة.

وقد نشرت قوات الأمن النمساوية أعدادا اضافية من رجال الشرطة تجاوزت 1300 ضابط للسيطرة على المظاهرات التى انطلقت من مواقع متفرقة فى فيينا.

وذكر بيان لوزارة الداخلية النمساوية اليوم السبت أن مكتب حماية الدستور ومكافحة الارهاب يراقب الوضع عن كثب حيث من المتوقع وجود عناصر من جماعة النازيين الجدد قادمة من ألمانيا.

واشار البيان الى وجود خطط أمنية مكثفة لتأمين المنشأت الحيوية فى النمسا خاصة مقر البرلمان بعد ورود أنباء عن محاولات محتملة لاقتحام مقر البرلمان.

ش أ
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق