إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

wikipedia
أفصح الرؤساء التنفيذيون لمنظمات الأمم المتحدة الرئيسية الموجودة في مركز فيينا الدولي اليوم السبت عن تخفيض أنشطة هيئاتهم ومؤتمراتها.

كما أمر موظفيهم بالعمل من المنزل بعد فرض الإغلاق العام في النمسا على خلفية الإرتفاع في الإصابات بفيروس (كورونا المستجد – كوفيد 19).

ورد ذلك ضمن في رسالة مشتركة وقعها رؤساء كل من مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة والوكالة الدولية للطاقة الذرية ومنظمة الامم المتحدة للتنمية الصناعية ومنظمة معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية أن “الوضع المتعلق بانتشار كوفيد -19 في النمسا وعبر المنطقة مقلق للغاية ما دعا السلطات النمساوية الى إعلان الإغلاق العام على مستوى البلاد اعتبارا من يوم الاثنين القادم”.

وأكدت الرسالة “أن سلامة موظفي الامم المتحدة في فيينا وأسرهم تظل على رأس اولوياتنا وقد قررنا اتخاذ المزيد من التدابير لتقليل المخاطر ومحاولة تخفيف الضغط على النظام الصحي في النمسا”.

ولفتت إلى تقليل وجود الموظفين داخل مركز فيينا الدولي وفقا لولاية كل منظمة على حدة والاحتياجات التشغيلية باستخدام العمل عن بعد حيثما أمكن اعتبارا من بعد غد الاثنين وحتى الجمعة 10 ديسمبر المقبل.

كما اوصى رؤساء منظمات الامم المتحدة في فيينا موظفيهم بضرورة التطعيم في أسرع وقت ممكن للمساعدة في توفير الحماية لهم ولمن حولهم.

وكانت السلطات النمساوية أعلنت أمس الجمعة فرض الاغلاق الشامل لمدة عشرة أيام قابلة للتمديد ابتداء من الاثنين المقبل اثر ارتفاع عدد الاصابات اليومية بفيروس (كورونا).

وكالات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق