إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

میدان هوایی جزیره پالما ده مایورکا در اسپانیا Photo: Andreas Arnold/dpa/picture-alliance
بعد أن هبطت طائرة في مطار جزيرة إسبانية، على نحو اضطراري إثر تدهور الحالة الصحية لأحد الركاب، هرب 20 شخصا من المطار (أثناء إخلاء المريض المفترض من الطائرة).

طريقة غير مسبوقة
وفقا للحرس المدني الإسباني، كانت الطائرة في رحلة بين المغرب وتركيا وسُمح لها بالهبوط الاضطراري في جزيرة بالما دي مايوركا، إحدى جزر البليار، بسبب شعور أحد ركابها بالإعياء الشديد.

وبعد فرار الأشخاص، بدأت الشرطة والحرس المدني عمليات بحث في المطار أدت إلى شل حركته لأربع ساعات، وفق السلطات الملاحية الإسبانية. 

ونتج عن ذلك تغيير مسار 13 طائرة كانت متجهة إلى بالما إلى مطارات أخرى، كما شهدت 16 رحلة مغادرة تأخيراً كبيراً.

وأكدت ممثلة الحكومة الإسبانية في جزر البليار، آينا كالفو، أن الحادث الأخير غير مسبوق، وقالت "لم يحدث أمر كهذا من قبل في أي من مطارات إسبانيا".
اعتقال الراكب الذي ادعى المرض و11 شخصاً
وتمكنت الشرطة من توقيف 11 شخصاً، فيما لا يزال تسعة أشخاص على الأقل فارين، بحسب السلطات.

ووفقا لصحيفة "إل بايس" الإسبانية، تشير التحقيقات إلى أن الركاب الذين فروا دبّروا عملية هبوط الطائرة اضطرارياً بقصد الدخول إلى إسبانيا على نحو غير قانوني. 

والراكب الذي ادعى الشعور بالإعياء نُقل إلى المستشفى، لكن بعد الفحوصات، تبين أنه بصحة جيدة.

اعتقلت الشرطة الراكب الذي ادعى المرض بتهمة "المساعدة في الهجرة غير الشرعية ومخالفة قانون الأجانب".

وقالت الشرطة في بيان "بدا أولا أنه يعاني غيبوبة جراء نوبة سكر ونقل في سيارة إسعاف إلى المستشفى مع رفيق له سرعان ما فر بعد وصوله إلى المستشفى".

تخطيط العملية على فيسبوك
في 17 تموز/يوليو، أي قبل تنفيذ هذه الخطة بأقل من شهر، نشر شباب مغاربة إعلانا في مجموعة على موقع فيسبوك، يدعو 40 شابا يرغبون في الهجرة إلى اتباع خطة الطائرة التي ستقلع من مطار الدار البيضاء إلى تركيا.

وجاء المنشور، بصيغة مشابهة تماما لما حدث.
منشور على مجموعة فيسبوك يعلن فيه الشباب عن الخطة
غالباً ما يتخذ الشباب المغاربة طرقا أخرى للهجرة إلى إسبانيا، وتعد سواحل المغرب الشمالية على البحر المتوسط منطلقا رئيسيا لقوارب المهاجرين نحو إسبانيا، التي تبعد كيلومترات قليلة. وفي نهاية أيلول/سبتمبر الماضي، حاول مئات الشباب المغاربة العبور إلى جيب سبتة الإسباني شمال المغرب قبل أن تعترضهم الشرطة وتمنعهم من إكمال طريقهم.

أما سواحل المملكة الجنوبية المطلة على الأطلسي فتنطلق منها القوارب نحو جزر الكناري الإسبانية.

م ن
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق