إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

ذكر موقع Vienna النمساوي: أن الباحثين في مستشفى جامعة فيينا العام (MedUni Vienna) قاموا بدراسة حول حملة التطعيم ضد فيروس Covid 19 في مشافي جامعة فيينا.
Die Analyse umfasste die Daten von mehreren tausend immunisierten AKH-Beschäftigten. ©APA/GEORG HOCHMUTH (Symbolbild)
كان المعدل الشهري للعدوى بـ SARS-CoV-2 بعد التطعيم في نطاق لكل ملي، ولم يكن هناك أي اختلافات بين لقاح mRNA المستخدم ولقاح الناقل.

نشر الدراسة
نشرت Sophie Brunner-Ziegler من (مشفى الطب الباطني 2) والمؤلفون المشاركون بدراستهم على الإنترنت، قبل بضعة أيام في مجلة "Clinical Microbiology and Infection"، ونقطة البداية، هي وفقاً للعلماء: "في المستشفى العام في فيينا، حيث تم تنفيذ برنامج تطعيم تطوعي ضد السارس - CoV-2 (مع لقاحين جزئيين مخطط لهما في ذلك الوقت، وكان متاحاً لجميع الأعضاء المناسبين، وكان ذلك في 12 كانون الثاني يناير 2021، واستمر حتى نهاية أيار (مايو) 2021 "، كما تم إعطاء ما مجموعه 8309 جرعة من لقاح Pfizer / BioNTech mRNA و 8757 جرعة من لقاح ناقل AstraZeneca، وصرح العلماء أن "الاستعداد للتلقيح كان مرتفعاً للغاية (أكثر من 95 بالمائة)".

تم تحليل البيانات من أكثر من 8000 موظف محصن من AKH
بالنسبة للدراسة، تم تحليل بيانات 8.553 من موظفي AKH المحصنين، واستمرت فترة المراقبة طوال فترة حملة التطعيم حتى 31 يوليو، وعانى ما مجموعه 78 شخصاً من الذين تم تحصينهم من عدوى السارس- CoV-2، وتضمنت 25 حالة من الحالات أشخاصاً تلقوا لقاح Pfizer mRNA، و 53 شخصاً تلقوا لقاح AstraZeneca.

وقام الباحثون بحساب معدل الإصابات الشهرية بعد التطعيم في ثلاث فئات، التطعيم الكامل (بعد أكثر من 14 يوماً بعد الجرعة الثانية) والتحصين الجزئي (أكثر من 21 يوماً بعد الجرعة الأولى ولكن أقل من 14 يوماً بعد الجرعة الثانية) وكذلك الأشخاص الذين تم تطعيمهم بشكل غير كاف (أقل من 22 يوماً بعد الجرعة الأولى).

تواتر عدوى SRS-CoV-2
في التطعيم الكامل، حدثت إصابات SARS-CoV-2 شهرياً بمعدل 0.06 في المائة بعد لقاح Pfizer / BioNTech، وعند استخدام لقاح AstraZeneca، كان هذا المعدل 0.04 في المائة فقط، وفي أولئك الذين تم تحصينهم جزئياً فقط، كانت معدلات الإصابة 0.34٪ (Pfizer-BioNTech) و 0.32٪ (AstraZeneca) وأولئك الذين لم يتم تطعيمهم بشكل كاف في وقت الإصابة لديهم خطر شهري قدره 0.18 في المائة مع (Pfizer / BioNTech) أو 0.57 في المائة (AstraZeneca) خلال فترة المراقبة.

وأشار المؤلفون إلى أنه "لم تكن هناك حاجة للدخول إلى المستشفى بسبب Covid-19 ولا وفيات" ووستة من الإصابات كانت بسبب نوع دلتا "الجديد" من الفيروس وقت الدراسة، وكتب العلماء في ملخص دراستهم: "كل من BNT162b2 (لقاح mRNA ) و ChAdOx1-S (لقاح AstraZeneca ) يمنعان بشكل فعال اختراقات اللقاح، ومع ذلك، من المهم أن يتم إعطاء جميع الجرعات الموصى بها من اللقاح".

INFOGRAT
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق