إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

أكدت مفوضة الأمم المتحدة لحقوق الإنسان ميشال باشليه أن على الدول التي تفكّر في جعل التطعيم ضد كوفيد إجباريا ضمان احترام حقوق الإنسان، مشددة على أن فرض اللقاحات لم يكن يوما مقبولا.
Impfgegner bei einer Demonstration gegen die Corona-Maßnahmen in Wien. APA/FLORIAN WIESER
وقالت باشليه في رسالة مصوّرة "لا يجب تحت أي ظرف كان إجبار الناس على تلقي اللقاح، حتى وإن كان لرفض الشخص الامتثال لسياسة التطعيم الإجباري عواقب قانونية أخرى، بما يشمل مثلا فرض غرامات".

أعلنت منظمة الصحة العالمية، الثلاثاء، أن التلقيح الإجباري ضد فيروس كورونا يجب أن يبقى حلاً أخيراً.

وجاء حديث الصحة العالمية بعد أيام من دعوة رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين دول الاتحاد الأوروبي إلى مناقشة مسألة فرض التطعيم ضد فيروس كورونا بصورة إجبارية.

وتسعى دول العالم، ومن بينها الدول الأوروبية إلى فرض إجراءات جديدة لمواجهة المتحور "أوميكرون"، التي تثير القلق بسبب ما يعتقد بقدرتها على التفشي السريع.

وكانت النمسا أولى الدول الأوروبية التي أعلنت تلقي اللقاح إلزاميا لكل مواطنيها، اعتبارا من فبراير المقبل 2022.

INFOGRAT
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق