وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

د ب أ - فيينا:
دعا البرلمان الأوروبي لفرض عقوبات على المستشار الألماني الأسبق جيرهارد شرودر بسبب أعماله التجارية وعلاقته السياسية بروسيا.

APA / HELMUT FOHRINGER

وجاء في قرار للبرلمان الأوروبي اليوم الخميس أنه يجب تمديد العقوبات الأوروبية التي أعقبت غزو أوكرانيا "لتشمل أعضاء مجالس إدارات الشركات الروسية الكبرى والساسة الأوروبيين الذين مازالوا يتلقون أموالا روسية".

وذكر القرار المستشار النمساوي السابق فولفجانج شوسيل ورئيس الوزراء الفرنسي السابق فرانسون فيلون، كمثالين على شخصين استقالا من الشركات الروسية.

وأضاف البرلمان أن القرار "يطالب بشدة أخرين، مثل كارين كينسل وجيرهارد شرودر، بفعل نفس الشيء".

وتعرضت كينسل، وزيرة خارجية النمسا سابقا، لانتقادات في الدوائر الأوروبية عقب ظهور صور لها وهي ترقص مع الرئيس الروسي فلادمير بوتين عام 2018 أثناء توليها منصبها. وهى تعمل الأن لصالح شركة روسنفت الروسية للطاقة.

ويذكر أن شرودر، الذي يتعرض لانتقادات في ألمانيا لصلته بروسيا، شغل منصب مستشار ألمانيا في الفترة من 1998 حتى 2005 قبل أن يعمل لصالح شركة نوردستريم وجازبروم الروسية.

ويشار إلى أن دعم البرلمان الأوروبي لفرض عقوبات تعد خطوة رمزية بصورة كبيرة، حيث إن صلاحية تبنى عقوبات تقع في أيدي المجلس الأوروبي، الذي يمثل الدول الـ27 الأعضاء بالاتحاد الأوروبي.
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button