وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Vienna - فيينا:
في أي ولاية اتحادية في النمسا شهدت أكبر نسبة زيادة في عدد المواليد في عام 2021 مقارنة بعام 2020؟

©APA/HANS PUNZ

في عام 2021، نما عدد سكان النمسا بشكل كبير مقارنة بالعام السابق، ويرجع ذلك فقط إلى الهجرة الدولية: في 1 يناير 2022، كان يعيش في النمسا 8،978،929 شخصاً، بزيادة قدرها 46265 عن بداية عام 2021، ويستند هذا إلى إحصاءات السكان بواسطة إحصائيات النمسا، وفي غضون ذلك، تجاوزت النمسا بالفعل حاجز التسعة ملايين في منتصف مارس 2022 بسبب هجرة اللاجئين من أوكرانيا.

النمسا: مواليد أقل من الوفيات
كما كان عدد المواليد سلبيا في العام الثاني لوباء كورونا بانخفاض قدره 5884 شخصاً، ووُلِد ما مجموعه 86.078 طفلاً في عام 2021، وكان هذا أعلى بنسبة ثلاثة في المائة عن عام 2020 وزيادة بنسبة 1.3 في المائة عن عام 2019، وقبل بدء جائحة كوفيد 19، وفي نفس الفترة، توفي ما مجموعه 91،962 شخصاً، بزيادة قدرها 0.4 في المائة عن العام السابق وزيادة بنسبة 10.3 في المائة عن عام 2019، وفيما يتعلق بالسكان، فإن هذا يتوافق مع معدل المواليد البالغ 9.6 لكل ألف ومعدل الوفيات 10.3 لكل ألف، ونتيجة لذلك، كان رصيد المواليد في عام 2021 لا يزال سالباً عند سالب 5884 (بعد ناقص 7996 في عام 2020 و 1566 في عام 2019).

المزيد من المواليد في جميع ولايات النمسا الفيدرالية تقريباً
ومع ذلك، سجلت جميع الولايات الفيدرالية تقريباً زيادة في عدد المواليد مقارنة بالعام السابق: وكانت الزيادات الأكثر أهمية في بورغنلاند (زائد 6.7 في المائة) في تيرول (زائد 5.5 في المائة) في النمسا السفلى (زائد 4.4 في المائة) و في شتاير (زائد 3.9 في المائة) وفي النمسا العليا (زائد 3.3 في المائة).

الوفيات في النمسا
كان عدد الوفيات في عام 2021 أعلى بنسبة 11 في المائة من متوسط ​​الخمس سنوات قبل بدء جائحة كوفيد 19 (2015 إلى 2019) وكانت الزيادة أكثر أهمية في النمسا السفلى (زائد 5.8 في المائة) تليها سالزبورغ (زائد 2.6 في المائة) النمسا العليا (زائد 2.1 في المائة) بورغنلاند (زائد 2.0 في المائة) وفيينا (زائد واحد في المائة) وسجلت الولايات الفيدرالية الأخرى وفيات أقل من العام السابق.

جلبت الهجرة أعدادا أكبر من السكان
الزيادة في عدد السكان هي فقط بسبب الهجرة، ففي عام 2021، انتقل 154202 شخصاً إلى النمسا من الخارج، بينما غادر النمسا 101714 شخصاً، وينتج عن هذا زيادة قدرها 52488 شخصاً، وفي عام 2021، وصلت الهجرة مرة أخرى إلى مستوى مشابه لما كان عليه قبل الجائحة (2019: 150419 وافداً، 109806 مغادراً) وكانت أعلى بكثير مما كانت عليه في عام 2020 (136343 وافداً، 96279 مغادراً) عندما انخفضت الهجرة بسبب الوباء.

زيادة نسبة الرعايا الأجانب في النمسا
في 1 يناير 2022، عاش في النمسا ما مجموعه 1،586،709 شخصاً من غير حاملي الجنسية النمساوية، بزيادة 55،637 عن 1 يناير 2021، وارتفعت نسبة الرعايا الأجانب في إجمالي السكان من 17.1 إلى 17.7 بالمائة، وكانت أكبر مجموعات المهاجرين من السوريين (بالإضافة إلى 12721 شخصاًً) والمواطنين الألمان (بالإضافة إلى 8354 شخصاً) يليهم الكروات (بالإضافة إلى 5511) والرومانيون (بالإضافة إلى 4594) والمجريون (بالإضافة إلى 1930).

فيينا هي أهم وجهة للهجرة إلى النمسا
على مستوى الدولة الفيدرالية، ظلت فيينا الوجهة الأكثر أهمية للهجرة الدولية إلى النمسا، واستحوذ رأس المال الفيدرالي على 22.8 في المائة من صافي الهجرة في عام 2021 (بالإضافة إلى 11984 شخصاً) كما سجلت النمسا العليا (بالإضافة إلى 8957 شخصاً) وسالزبورغ (بالإضافة إلى 7437 شخصاً) والنمسا السفلى (بالإضافة إلى 7،340 شخصاً) مكاسب عالية للهجرة من الخارج.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button