وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Krone - فيينا:
اجتاحت عواصف رعدية شديدة أجزاء من النمسا يوم الاثنين وتسببت في أضرار جسيمة من خلال هطول أمطار غزيرة وعواصف وبَرَد يصل حجمها إلى حجم كرة الغولف، وفي البداية، تضررت سالزبورغ والنمسا العليا بشدة من العواصف، حيث كانت قرية كارنتن مغمورة بالمياه، وبعد الظهر انتقلت العاصفة إلى شتاير، كما كانت هناك عواصف بَرَد عنيفة في غراتس.

Heftige Hagelstürme gab es in Graz. | Bild: Natascha Leitner

وفقاً لخبراء الطقس، تم حساب أكثر من 10000 صاعقة في النمسا العليا وحدها صباح يوم الاثنين، وسقطت الأشجار في عدة مناطق واضطرت فرق الإطفاء إلى مغادرة مقراتها عدة مرات.

في حوالي الساعة 6 مساءً، وصلت عدة كتل رعدية إلى جنوب النمسا، وحتى ذلك الحين، تأثرت غراتس بشكل خاص، وهنا ينشر بعض مستخدمي Twitter مقاطع فيديو لبَرَد بحجم كبير وسط المدينة.

تباين قوي في درجات الحرارة
على مدار اليوم، كانت التباينات الشديدة في درجات الحرارة ملحوظة في النمسا بسبب العاصفة، وفي حين تم قياس 20 درجة فقط في Mühlviertel و Waldviertel، كان الجو رطباً للغاية في كارنتن السفلى مع ما يصل إلى 33 درجة في Lavanttal.

واجتاحت العواصف الشديدة أجزاء كبيرة من كارنتن، وتضررت بشكل خاص مناطقSpittal Hermagor, Villach-Land  Wolfsberg، وفي وادي Lavanttal، كانت القرية مغمورة بالمياه.

الملايين من الأضرار الناجمة عن البَرَد
وتسببت الأمطار الغزيرة والعاصفة في أضرار جسيمة للزراعة في النمسا العليا وشتاير وكارنتن، وأفادت شركة التأمين على البَرَد في المساء أن أحجار البرد سقطت بحجم كرة غولف، وتأثرت المساحات الزراعية التي تبلغ مساحتها حوالي 22500 هكتار، خاصة في النمسا العليا، ويفترض الخبراء أن الخسائر الإجمالية تزيد عن ستة ملايين يورو.

ولا يزال هناك خطر من سوء الأحوال الجوية في جميع أنحاء النمسا في الأيام القليلة المقبلة، وخاصة في جنوب وشرق النمسا، وتهدد زخات رعدية أشد مع هطول أمطار غزيرة.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button