وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

أ ش أ - فيينا:
أكد جيرهارد كارنر وزير داخلية النمسا اليوم على ضرورة تعزيز التعاون الأوروبي والدولي فى مكافحة الجريمة المنظمة العابرة للحدود.

Foto: ©  BMI/Gerd Pachauer

وقال وزير الداخلية في تصريحات له اليوم الاربعاء – خلال مؤتمر أوروبي بدأ اليوم عبر الانترنت لمكافحة الجريمة العابرة للحدود – أنه خلال شهر مايو الماضي فقط تم فحص ملفات ألفي شخص من المشتبه بهم فى جرائم التهريب وفحص نحو 3 الاف سيارة كما تم اعتقال ثمانية مهربين.

ولفت الوزير الى ضرورة زيادة التعاون ليس فقط مع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ولكن قبل كل شيء مع دول غرب البلقان والتى عادة ما تكون مصدر للهجرة غير الشرعية وعمليات تهريب واتجار بالبشر.

وأشار الوزير الى ان المؤتمر الأوروبي يضع في صدارة اعماله مكافحة التهريب والاتجار بالبشر ويليها التصدي للجرائم الأخرى مثل الاحتيال والسطو والسرقة.

وأضاف وزير الداخلية أن المهربين يحاولون استغلال أزمة أوكرانيا وتحركات اللاجئين المرتبطة بها حيث يوهمون ضحاياهم بأن الوصول إلى أوروبا أصبح أسهل مما كان عليه بعد اندلاع الأزمة الأوكرانية موضحا أنه لذلك فإن التعاون الدولي ضد هذا الشكل من الجرائم الوحشية واللا إنسانية هو أكثر أهمية من أي وقت مضى.

يذكر أنه يشارك في اعمال المؤتمر فرق أمنية من بلجيكا والدنمارك وألمانيا واليونان وأيسلندا ولاتفيا وليتوانيا ومالطا وهولندا والبرتغال ورومانيا وإسبانيا والمجر وبريطانيا والسويد وقبرص وألبانيا.


تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button