وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

وكالات - فيينا:
أكد وزير خارجية النمسا ألكسندر شالينبرج، اليوم الإثنين، أن المخاطر النووية أعلى مما كانت عليه منذ عقود، مشيراً إلى أنه على الحكومات أن تواصل العمل والمثابرة في القضايا المتعلقة مباشرة بسلامة الأجيال الحالية والمستقبلية.

© EPA/LAURENT GILLIERON

وأوضح شالينبرج - في كلمة له خلال افتتاح مؤتمر فيينا حول التأثير الإنساني للأسلحة النووية - أن السلاح النووي بمثابة التهديد الوجودي للبشرية، لافتا إلى أن التحرك لمواجهة الوضع الراهن ليس خيارًا.

وأشار إلى أن التعاون والتنسيق مستمر مع الأمم المتحدة في هذا الشأن خاصة مع الممثل السامي للأمم المتحدة لشئون نزع السلاح.

وحذر شالينبرغ، من خطر حدوث عواقب إنسانية كارثية لاستخدام الأسلحة النووية، ودعا لإظهار القيادة والإصرار في القضايا المتعلقة مباشرة بسلامة الأجيال الحالية والقادمة والتهديد الوجودي للبشرية.

وانتقد الوزير شالينبرغ في كلمته الاثنين خلال افتتاح مؤتمر فيينا الدولي حول العواقب الإنسانية الكارثية لاستخدام الأسلحة النووية والمخاطر التي تنطوي عليها.. استمرار قيام الدول النووية بتحديث أسلحتها وترسانتها النووية وإنهاء الاتفاقيات الدولية وتقويض نظام نزع السلاح النووي.

من جانب آخر، ناقش وزير الخارجية النمساوي - في وقت سابق - مع وزراء الخارجية في الاتحاد الأوروبي - في اجتماعهم في لوكسمبورج - تطورات الحرب الروسية على أوكرانيا وأزمة الغذاء في شمال إفريقيا.

تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button