وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

وكالات - فيينا:
قتل ما لا يقل عن ستة أشخاص وأصيب ثمانية جراء انهيار جبل جليدي في جبال الألب الإيطالية وسط ارتفاع قياسي في درجات الحرارة، بحسب السلطات المحلية.

Nach dem Gletscherbruch der Marmolada am Sonntag wurden jetzt vier der sechs Todesopfer identifiziert.(Bild: AFP)

ووقع الانهيار الجليدي عند جبل مارمولادا، الذي يبلغ ارتفاعه أكثر من 3300 متر، وهو أعلى جبل ضمن سلسلة جبال دولوميت، التي تمتد عبر منطقتي ترينتو وفينيتو الإيطاليتين.

وقالت حكومة مقاطعة ترينتو إن "عمليات الإنقاذ جارية في أعقاب انهيار جليدي كبير لقي فيه متسلقو جبال حتفهم"، مضيفة أنه من المحتمل أن تكون هناك "خسائر كبيرة".

وقال حاكم فينيتو لوكا زايا: "إن المصابين نُقلوا إلى مستشفيات قريبة في بلدات بيلونو وتريفيزو وترينتو وبولزانو".

ولفتت وحدة الإنقاذ في جبال الألب إلى أن الكتلة الجليدية الضخمة انهارت بالقرب من بونتا روكا، على الطريق الذي يستخدمه عادة متسلقو الجبال للوصول إلى القمة.

وقال متحدث "لحسن الحظ الأحوال الجوية جيدة لكن الخطر يكمن في احتمال حدوث المزيد من الانهيارات". واستخدمت فرق الإنقاذ طائرات الهليكوبتر والكلاب المدربة بحثًا عن ناجين.

وأشار زايا إلى أن موجة حارة في أوائل الصيف في إيطاليا أدت إلى ارتفاع درجات الحرارة في مارمولادا إلى 10 درجات مئوية أمس السبت.

ويتسبب ارتفاع متوسط درجات الحرارة في تقلص جبال مارمولادا الجليدية، مثل غيرها حول العالم، بشكل متزايد خلال العقود الأخيرة.

ويبدو تأثير الاحتباس الحراري الناتج عن تغيّر المناخ على جبال الألب من الفضاء، حيث زاد استعمار النباتات الخضراء للجبال ذات اللون الأبيض الثلجي. وقد أظهرت دراسة مطلع يونيو/ حزيران الماضي، أجريت على بيانات الأقمار الصناعية عالية الدقة، أن المساحات الخضراء المزروعة في جبال الألب زادت بنسبة 77% منذ عام 1984.

وأوضح العلماء أنه مع تحوّل مساحات أكبر من جبال الألب من الأبيض إلى الأخضر، تمّ إنشاء حلقة تغذية مرتدة أدت إلى زيادة وتيرة التسخين وذوبان الجليد.

وتتكرر الحوادث في جبال الألب، حيث لقي خمسة أشخاص مصرعهم وأُصيب سادس بجروح في انهيار ثلجي وقع في مطلع أبريل/ نيسان في مقاطعة تيرول النمساوية،
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button