وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Oe24 - فيينا:
نُقل طفلان يحملان الجنسية النمساوية إلى النمسا من مركز احتجاز سوري في بداية يونيو / حزيران، وأعلنت وزارة الخارجية لـ APA يوم الثلاثاء أنه تم لم شمل الاثنين على الفور مع أقاربهما في النمسا، ولم تؤكد الوزارة ما إذا كان الأطفال هم أطفال Maria G، من سالزبورغ، التي سافرت إلى سوريا في عام 2014، كما لم تكن هناك معلومات عن حالة الأطفال وأولياء أمورهم عند سؤالهم.

©APA/AFP/DELIL SOULEIMAN (Symbolbild)

وقالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية Antonia Praun "حماية رفاهية الأطفال هي أولويتنا القصوى، ومن المهم ألا ينفصلوا عن أمهاتهم رغما عنهم" ومنذ اندلاع "الحرب" عام 2011، أعيد أربعة قاصرين يحملون الجنسية النمساوية من سوريا، بالإضافة إلى ذلك، من المعروف حالياً وجود أقل من عشرة مواطنين نمساويين في مخيمي الروج والهول.

إعطاء الحضانة للأجداد
في عام 2019، أعادت النمسا طفلين من داعمة داعش الفيينية المتوفية Sabina S، وأعطيت الحضانة للأجداد، وفي عام 2019، تم تحديد الجنسية النمساوية لأطفال Maria G عن طريق اختبار الحمض النووي، والتي اعتنقت الإسلام في سن السابعة عشرة وانضمت إلى تنظيم (داعش) بعد ستة أشهر، حيث حاول والداها استعادتها، لكن وزارة الخارجية تحدثت عن خيارات محدودة للغاية في المنطقة.

استقبلت فرنسا مؤخراً 35 طفلاً فرنسي من مخيمات شمال شرق سوريا، وأعلنت وزارة الخارجية الفرنسية يوم الثلاثاء أن 16 أماً أعيدت إلى فرنسا، وسيتم الآن رعاية الأطفال من قبل الخدمات الاجتماعية.

IG


تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button