وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Vienna - فيينا:
اتخذت السلطات النمساوية لحماية الدستور إجراءات على الصعيد الوطني في إجراء منسق ضد العلاقات المناهضة للدولة، وتم مداهمة سبعة أشخاص.

55 Einsatzkräfte der Polizei waren bei der Aktion gegen staatsfeindliche Verbindungen in Österreich im Einsatz. ©APA/BARBARA GINDL (Symbolbild)

في عمل منسق، اتخذت السلطات النمساوية لحماية الدستور إجراءات على الصعيد الوطني ضد الاتصالات المعادية للدولة، وأعلنت وزارة الداخلية، بتوجيه من مديرية أمن الدولة والاستخبارات (DSN) اتخاذ إجراءات يوم الخميس في خمس ولايات اتحادية ضد سبعة أشخاص مرتبطين بمسرح رافضي الدولة، بالإضافة إلى عمليات تفتيش المنازل ومصادرة أدلة، وتم اعتقال شخصين.

اتخذ مكتب حماية الدستور النمساوي إجراءات ضد سبعة أشخاص مناهضين للدولة
بالإضافة إلى شرطة DSN، شارك المدعون العامون وإدارات شرطة الولاية ووحدات الشرطة الأخرى في الإجراء، وشارك ما مجموعه 55 شخصاً، وخلال عمليات تفتيش المنازل في كارنتن والنمسا السفلى وسالزبورغ وشتاير وتيرول، تم الاستيلاء على الأجهزة الإلكترونية وناقلات البيانات والعديد من بطاقات هوية لسبعة أشخاص، ويتم الآن التحقيق مع أربع نساء وثلاثة رجال بتهمة الارتباط المناهض للدولة أو الإكراه أو الاحتيال أو التحريض على إساءة استخدام المنصب.

تم نشر 55 من خدمات الطوارئ في عمليات تفتيش المنازل
خلال عمل رسمي في تيرول، حاول رجلان عرقلة عمل الشرطة، وتم القبض عليهم على الفور لمحاولتهم مقاومة سلطة الدولة، وفي فورارلبرغ، تم التعامل مع ثلاثة تهديدات وفقاً لقانون أمن الدولة والمخابرات.

التطرف من خلال الجائحة وحرب العدوان الروسية
وعلق وزير الداخلية جيرهارد كارنر (ÖVP) على الإجراء قائلاً: "لقد أدى الوباء، وكذلك الحرب العدوانية الروسية في أوكرانيا إلى التطرف في مجتمعنا" وتتم مراقبة التطوير عن كثب وتحليله بواسطة DSN، وفي هذا السياق، شددت وزيرة العدل ألما زاديتش (حزب الخضر) على أهمية العمل المشترك ضد مثل هذه الهياكل: "تشكل الروابط المعادية للدولة تهديداً خطيراً للهياكل الديمقراطية في النمسا".

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button