وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Krone - فيينا:
بعد قضية قوات "Cobra" للحراس الشخصيين للمستشار النمساوي، تجدد الأفعال بشأن الكحول في الشرطة، وهذه المرة يتعلق الأمر بضابط محترفين.

Symbolbild(Bild: P. Huber)

بينما تم الآن نقل الحراس الشخصيين السابقين لعائلة المستشار من كوبرا إلى العمل المكتبي بعد تورطهم بحادث كحول، تسبب فضيحة الكحول التالية ضجة كبيرة في رتب السلطة التنفيذية العليا.

أبلغت شرطة فيينا مؤخراً عن حادث إصطدام راكب دراجة النارية بسيارة بينما كان في حالة سكر، وما لم يتم الكشف عنه بالطبع هو أن السائق هو ضابط شرطة حصل على العديد من الجوائز وهو من المحققين رفيعي المستوى في وزارة الداخلية.

فقد السيطرة عند تغيير الحارات
ربما يكون كبير ضباط الشرطة قد نظر بعمق في زجاج المشروبات الكحولية بعد أو أثناء رحلة بالقارب على نهر الدانوب، ومع ذلك، صعد على دراجته وتوجه إلى المنزل، وحدث ذلك كما حدث: ليس بعيداً عن النهر في Klosterneuburger Strasse، فقد الضابط السيطرة عند تغيير الممرات، واصطدم بسيارة وسقط، وفي الموقع، رفض من زملائه الذين يرتدون زي الشرطة اختبار الكحول، والذي تم إجراؤه فقط في المستشفى وكان بنسبة 2.59 لكل ألف.

كان على ضحية الحادث إجراء عملية جراحية في ذراعه، لكنه عاد إلى المنزل، والآن ينتظر الشرطي غرامة تصل إلى 5900 يورو، وتعليق رخصة القيادة لمدة ستة أشهر على الأقل، اضافة لفحص نفسي مروري.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button