وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Vienna - فيينا:
سيكون وزير الخارجية ألكسندر شالنبرغ ووزير الداخلية جيرهارد كارنر ضيفين في أنقرة اليوم الإثنين، وستكون الموضوعات الرئيسية لزيارتها هي الهجرة غير الشرعية والتأثير الجيوسياسي للحرب العدوانية الروسية على أوكرانيا.

Am Montag sind Außenminister Alexander Schallenberg und Innenminister Gerhard Karner in Ankara zu Besuch. ©APA/BMEIA/MICHAEL GRUBER (Symbolbild)

الهجرة وأوكرانيا كموضوعين أثناء الزيارة إلى أنقرة
كارنر يلتقي نظيره سليمان صويلو، وشالنبرغ يلتقي وزير الخارجية مولود جاويش أوغلو، بالإضافة إلى ذلك، تمت زيارة "مكتب مكافحة التهريب" التابع للشرطة الوطنية التركية، وأوضح وزير الداخلية مقدماً : "لا يمكن لدولة أن تحارب بمفردها تهريب البشر والهجرة غير الشرعية" وصرح شالينبيرج قائلاً: "لقد زاد ضغط الهجرة على الحدود الخارجية لأوروبا بشكل كبير مؤخراً، وتعتبر تركيا شريكاً رئيسياً لأوروبا عندما يتعلق الأمر بمنع الهجرة غير الشرعية".

الممرات الخضراء كموضوع
ومن المواضيع الأخرى "الممرات الخضراء" التي يتم من خلالها تصدير الحبوب والبذور من أوكرانيا عن طريق البحر على الرغم من الحرب العدوانية الروسية، ومن المقرر أن تقوم تركيا، دولة الناتو، التي تم قبولها كشريك من قبل كلا الخصمين في زمن الحرب، بدور الوسيط.

شالنبرغ وكارنر يزوران أنقرة
في السنوات الأخيرة، كانت العلاقات الثنائية بين النمسا وتركيا متوترة إلى حد ما، وكانت الخلفية هي تفكيك الديمقراطية وسيادة القانون في عهد أردوغان، وتأثيره على الشتات التركي في النمسا ومحاولات مزعومة لابتزاز الاتحاد الأوروبي بالمهاجرين، وعلى الصعيد الدولي، تم إدانة سياسة أردوغان القمعية تجاه وسائل الإعلام الناقدة والأقلية الكردية في تركيا، وفي الآونة الأخيرة، اعتمد سياسيو حزب ÖVP بشكل خاص على تكثيف الاتصالات، والتقى المستشار كارل نهامر، الأربعاء، بالرئيس التركي على هامش قمة الناتو في مدريد، وكان سلفه سيباستيان كورتز (ÖVP) قد اتخذ مساراً بالغ الصرامة تجاه أنقرة كوزير للخارجية ثم كرئيس للحكومة فيما بعد.

IG
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button