وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

ORF - فيينا:
في قصص جديدة لضحايا الاحتيال من الشرطة النمساوية المزيفة، تظاهر محتالين بأنهم ضباط شرطة، وكلا الضحايا أعطى الجناة عدة آلاف من اليورو، حيث كانت امرأة تبلغ من العمر 84 عاماً من إنسبروك وامرأة تبلغ من العمر 82 عاماً من Absam. 

APA / dpa / Julian Stratenschulte

تتزايد حالات الاحتيال التي تتمثل في ضباط شرطة مزيفين، كما هو الحال في الحالتين الأخيرتين، ومعظم الضحايا يكونون من كبار السن.

سمحت امرأة تبلغ من العمر 84 عاماً في Mühlau للمحتالين بالدخول إلى شقتها بعد أن تظاهرا على أنهم محققين، وهناك سلمتهم صندوقاً نقدياً يحتوي على عدة آلاف من اليورو، وذكر الرجال أنهم بحاجة إلى صندوق النقود لتأمين الأدلة، وبعد أن غادر الرجال، قدمت المرأة شكوى.

حدث شيء مشابه في Absam الليلة الماضية، اتصل ضابط شرطة مزيف بضحيته عبر الهاتف، ولم تستطع السيدة البالغة من العمر 82 عاماً تذكر الصياغة الدقيقة، وحوالي الثامنة والنصف، وقف المحتال أمام باب شقتها، وسلمته بضعة آلاف من اليورو.

يجري البحث عن الجاني
وصف الشهود الجاني في Absam على النحو التالي: يبلغ طوله من 165 إلى 170 سم، وهو من النوع الجنوبي، وله شعر قصير داكن وبنية بدنية ممتلئة، وكان يرتدي قميصاً أبيض وبنطالًا طويلًا داكناً ويتحدث باللهجة التيرولية.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button