وصف المدون

أخر الاخبار

Vienna - فيينا:
وفقاً لوزير الخارجية الأوكراني Kuleba، فإن النمسا والمجر وإيرلندا ومالطا هي الدول الأوروبية الوحيدة التي لم تزود أوكرانيا حتى الآن بالأسلحة لمحاربة روسيا.

Außenminister Kuleba: Diskussionen über Lieferungsmodalitäten kosten täglich Leben. ©Kay Nietfeld/Pool via REUTERS/File Photo

قتل ما يقرب من 9000 جندي أوكراني
واعترف المتحدث باسم وزارة الخارجية الأوكرانية، Oleg Nikolenko، بدعم النمسا "على الرغم من أن النمسا، مثل أيرلندا ومالطا والمجر، لا تزود أوكرانيا بالسلاح، فإن الحكومة النمساوية تبذل جهوداً كبيرة لتقليل العواقب السلبية للعدوان الروسي على أوكرانيا" كما يقدر Nikolenko دعم فيينا في تنفيذ سياسة عقوبات الاتحاد الأوروبي وتكامل أوكرانيا مع الاتحاد الأوروبي.

كييف تقدر الدعم من النمسا
وأكد Nikolenko مساء الثلاثاء لصحيفة "European Prawda" الأوكرانية على الإنترنت "إننا نقدر ذلك كثيرًا" وتعتزم الحكومة النمساوية إصلاح ثلاثة آلاف منزل في منطقة كييف دمرتها القوات الروسية، والمشروع الذي تبلغ كلفته الإجمالية خمسة ملايين يورو سيتم تنفيذه بواسطة كاريتاس النمسا، وقال Nikolenko إنه يتم حالياً إعداد مذكرة بين المنظمة غير الحكومية ووزارة تنمية المجتمعات والأقاليم في أوكرانيا.

وفي وقت سابق، قال وزير الخارجية الأوكراني Dmytro Kuleba لوكالة الأنباء الأوكرانية Ukrinform إن النمسا والمجر هما الدولتان الوحيدتان في الاتحاد الأوروبي اللتان لا تزودان أوكرانيا بالسلاح.

وزير خارجية أوكرانيا ينتقد التأخير في تسليم الأسلحة بسبب المناقشات
وبحسب Kuleba، فإن العديد من الدول التي لم تقم من قبل بتزويد مناطق الصراع بالسلاح غيرت رأيها "بعد بدء العدوان الشامل" وغيرت بعض الدول قوانينها للسماح بشحن الأسلحة إلى أوكرانيا.

عندما يتعلق الأمر بتنفيذ عمليات تسليم الأسلحة، هناك دائماً مناقشات بين شركاء أوكرانيا الغربيين حول الأسلحة التي يجب تسليمها ومتى يجب تسليمها، وأعرب وزير الخارجية عن أسفه أن هذه المناقشات كلفت أوكرانيا خسائر يومية على الجبهة.

ترى النمسا نفسها في "دور خاص" بسبب الحياد
شنت روسيا حربها العدوانية على أوكرانيا منذ ستة أشهر، وبسبب حيادها في سياسة الاتحاد الأوروبي الخاصة بأوكرانيا، ترى النمسا نفسها في "دور خاص" على حد تعبير المستشار كارل نيهامر (ÖVP) وأكد في بداية شهر يوليو / تموز وجود "تضامن كامل" داخل الاتحاد الأوروبي، بما في ذلك في القضايا الأمنية، وخلال زيارة إلى كييف في يوليو، أكد وزير الخارجية ألكسندر شالنبرغ شخصياً للقيادة الأوكرانية أن النمسا، كدولة محايدة، لا يمكنها تزويد أوكرانيا بأسلحة الحرب.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button