وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

أ ش أ - فيينا:
تصاعدت الخلافات بين حزبي الائتلاف الحكومي في النمسا اليوم السبت بسبب الجدل حول أحقية طالبى اللجوء فى الحصول على المساعدات الحكومية المرتبطة بالغلاء والتضخم وضريبة انبعاثات الكربون.

Die am Samstag als ÖVP-Generalsekretärin zurückgetretene Laura Sachslehner gilt als eine der letzten Türkisen in der Partei. Foto: APA/TOBIAS STEINMAURER

وقال فيرنر كوجلر نائب المستشار النمساوي ورئيس حزب الخضر (الشريك الأصغر في الائتلاف الحكومي) – في تصريح اليوم – إنه قبل عدة أشهر قرر حزبا الائتلاف الحكومي صرف مكافأة المناخ، والتي كانت تهدف إلى التعويض عن إدخال ضريبة ثاني أكسيد الكربون، وعن غلاء الأسعار بقيمة إجمالي 500 يورو لكل فرد.

وأضاف كوجلر أنه نظراً لأن العديد من طالبي اللجوء يتأثرون أيضاً بزيادة تكاليف الطعام وما شابه فقد تمت ذكر المكافأة صراحة في القانون لهم، كما تقرر بالفعل في 20 يناير الماضي، في اجتماع المجلس الوطني “البرلمان” إقرار المساعدات.

وأشار إلى أنه بعد ما يقرب من تسعة أشهر على إقرار المساعدات يتحدث قادة حزب الشعب الذي يقود الائتلاف الحكومي عن أنه لا يمكن أن تتم مكافأة طالبي اللجوء الذين لم يدفعوا سنتًا واحدًا بعد للخزانة العامة والذين ربما تلقوا قرارًا سلبيًا واضطروا إلى مغادرة البلاد بإعطاء هدية من المال لهم.




تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button