وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

أ ش أ - فيينا:
أكدت وزارة الداخلية النمساوية اليوم أن السلطات الأمنية بحثت مع محققين ومدعين عامين من ألمانيا وسويسرا سبل مكافحة الجريمة الإلكترونية واستغلال الأطفال على شبكة الإنترنت.

Foto: ©  BMI Abdruck honorarfrei

وقالت بيترا هوبر لينتنر رئيسة مكتب الشرطة الجنائية الفيدرالية في تصريحات لها اليوم الجمعة أنه تم بحث معظم أشكال الجريمة الإلكترونية خاصة مع انتشار إساءة استغلال الأطفال على الإنترنت. 

و أوضحت أن الشرطة الجنائية تواجه صعوبة في ملاحقة مرتكبي الجريمة الإلكترونية بسبب الهويات المزورة وبالتالي صعوبة مقاضاة مرتكبي الجرائم على الإنترنت.

وشددت على أن التعاون الوثيق بين السلطات والتبادل الدولي الراسخ بين الخبراء ضروريان لتحسين السيطرة على هذه الجرائم إلى جانب التطوير المستمر للمعرفة في القطاع التقني مما يؤدي إلى تحديد ضحايا الانتهاكات والتحقيق مع مرتكبيها بنجاح.

ولفتت إلى أن خلف كل صورة إباحية للأطفال هناك طفل يتعرض لسوء المعاملة ويحتاج إلى حمايته، معتبرة أن هذا ممكن من خلال التعاون الممتاز مع سلطات إنفاذ القانون في النمسا أو الشركاء في الخارج.




تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button