وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

كونا - فيينا:
كشف مكتب الاحصاء الرسمي في النمسا اليوم الخميس عن أن التضخم بلغ رقما قياسيا غير مسبوق ليسجل 11 في المئة في شهر اكتوبر الماضي مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية.

© apa / Georg Hochmuth

وأرجع مكتب الاحصاء في بيان السبب الرئيسي في هذا الارتفاع الهائل الذي لم تشهده النمسا منذ الحرب العالمية الثانية الى ارتفاع أسعار الطاقة.

وأضاف مكتب الاحصاء أن هناك عوامل أخرى ساهمت في ارتفاع معدل التضخم مثل أسعار المحروقات التي تضاعفت خلال السنتين وبلغت أعلى سقف لها.

وأشار الى أن بعض العوامل التي ساهمت في ارتفاع معدل التضخم مثل ارتفاع أسعار المنسوجات التي قفزت في شهر أكتوبر من 0.7 في المئة الى 3.8 في المئة بالاضافة الى المواد الغذائية التي تضاعفت أسعارها بحيث ارتفع معدل تضخمها في أكتوبر الى 7.3 في المئة.

وأضاف أن معدل مجموع أسعار السكن والماء والطاقة ارتفع بواقع 19.2 في المئة وساهم ب 3.63 في المئة في مجمل التضخم.

وأوضح المكتب أن تكاليف الطاقة بالنسبة للأسر ارتفعت بنسبة 8ر58 في المئة حيث قفز سعر الغاز الطبيعي بنسبة بلغت حوالي 117 في المئة وسعر المحروقات الصلبة مثل الخشب والفحم الحجري بحوالي 112 في المئة حيث تم اللجوء الى المحروقات الصلبة بسبب النقص الحاد في التزود بالغاز نتيجة الحرب في اوكرانيا.

كما ارتفع سعر زيت التدفئة في شهر اكتوبر بنسبة 94.5 في المئة مقارنة بالسنة الماضية كما ارتفع سعر الكهرباء في اكتوبر الى 26.6 في المئة لكنه يبقى أقل من شهر سبتمبر بواقع 36.7 في المئة.

وأضاف المكتب في نشرته الاحصائية ان اسعار تذاكر السفر الجوي ارتفعت بنسبة 32.5 في المئة في شهر أكتوبر أما تكاليف التنقل بالسيارة الشخصية فقد ارتفعت بواقع 18.5 في المئة مقارنة بالفترة نفسها من السنة الماضية.

وجاء في النشرة الاحصائية لمكتب الاحصاء الرسمي في النمسا ان متوسط معدل التضخم على المستوى الاوروبي بلغ 11.5 في المئة فيما بلغ في النمسا 11 في المئة اي ان غلاء المعيشة بسبب الحرب الدائرة في أوكرانيا ارتفع بالنسبة نفسها تقريبا على النطاق الاوروبي.




تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button