وصف المدون

أخر الاخبار

INFOGRAT - فيينا:
أصدر المكتب الاتحادي النمساوي لحماية الدستور ومكافحة الإرهاب تقريرًا جديدًا في يناير، أكد فيه أن النظام الإيراني ينشر أنشطة التجسس الشائنة في الدولة الواقعة في وسط أوروبا.

(Quelle: Naame Shaam)

وأن النمسا "جذابة" لمثل هؤلاء الفاعلين السيئين خصوصا الصين وروسيا وتركيا بسبب العقوبات الجنائية الضعيفة على جرائم التجسس.

وبحسب التقرير الدي نشرته جورازليم بوست فقد نشرت المخابرات الإيرانية شبكة من الجواسيس في النمسا على مر السنين. 

ويلعب فيلق القدس التابع للوحدة العسكرية الخاصة دورًا لا يستهان به، وهو متخصص في هذا النشاط بالإضافة إلى العمليات العسكرية خارج الحدود الإقليمية في الحصول على معلومات استخبارية ".

وصنفت الحكومة الأمريكية الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية أجنبية في عام 2019. 

وصوت البرلمان الأوروبي الأسبوع الماضي لصالح قرار غير ملزم لمعاقبة الحرس الثوري الإيراني ككيان إرهابي. 

وقال كبير الدبلوماسيين في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل يوم الإثنين، إن الاتحاد الأوروبي بحاجة إلى حكم قضائي يعلن أن الحرس الثوري الإيراني يشارك في أنشطة إرهابية قبل أن يتم حظر القوة العسكرية البالغ عددها 125 ألف.

وقال تقرير المخابرات النمساوية إن عمليات التجسس السيبراني في النمسا تنفذها إلى حد كبير ايران وروسيا والصين، في تناقض حاد مع التقارير السابقة التي تجاهلت إلى حد كبير الأنشطة الإرهابية والتجسسية للنظام الإيراني خصص التقرير الجديد تحليلًا لجهود النظام الإيراني.

ووفقًا لوثيقة الاستخبارات، تجد أجهزة التجسس الأجنبية أنه من "المغري" العمل على الأراضي النمساوية بسبب "انخفاض مستوى التهديد بالعقاب. وأشار التقرير إلى أن أجهزة الاستخبارات النمساوية على عكس الأجهزة الأوروبية ، لديها قوى ضعيفة في جمع المعلومات الاستخباراتية.

وكالات

تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button