النمسا: حزب يميني متطرف جديد يمهد لعودة شتراخه

نتيجة بحث الصور عن hc strache"قام ثلاثة من السياسيين المنشقين عن حزب الحرية النمساوي بتقديم حركة يمينية متطرفة جديدة يمكن أن تكون بمثابة عودة لزعيم حزب الحرية السابق هاينتس - كريستيان شتراخه. 

خسر حزب «الحرية» المناهض للهجرة دعم الناخبين منذ مايو (أيار) عندما انهار ائتلافه الحكومي مع حزب الشعب المحافظ بشأن مزاعم بالفساد ضد شتراخه. 

تنحى شتراخه في البداية من رئاسة الحزب، وكنائب لمستشار البلاد، وأعلن تقاعده من السياسة، ولكنه يلوح منذ ذلك الحين بأنه قد يعود كسياسي محلي في فيينا. 

غير أن قادة حزب الحرية الجدد استبعدوا هذا ويعتزمون طرد شتراخه من الحزب. وأعلن ثلاثة أعضاء من مجلس مدينة فيينا أنهم تركوا حزب الحرية لتشكيل «التحالف من أجل النمسا». 

وقال زعيم المجموعة، كارل بارون، إنه كان على تواصل مع شتراخه بشأن عودة محتملة. وسوف يكون شتراخه المرشح الأوفر حظاً للتحالف في انتخابات مدينة فيينا، العام المقبل، بحسب بارون.


الشرق الأوسط

إرسال تعليق

0 تعليقات