النمسا تخطط لاتخاذ إجراءات احترازية أكثر صرامة لتجنب الإغلاق بسبب كورونا

دعا المستشار سيباستيان كورتس رئيس وزراء النمسا إلى تشديد الإجراءات الاحترازية الإقليمية على مستوى جميع الولايات التسع لمكافحة انتشار وباء "كورونا" المستجد، مشيرا إلى عزم الحكومة فرض لوائح وإجراءات أكثر صرامة.

وأعرب المستشار كورتس عن قناعته بأن أوروبا أصبحت تعاني من موجة الوباء الثانية ..مؤكدا أن انتشار الفيروس يجعل من الضروري "محاربته بإجراءات صارمة للغاية".

وأكد رودلف أنشوبر وزير الصحة عدم تخطيط الحكومة حالياً لفرض إغلاق جديد، مشيرا إلى قرار الإغلاق غير ممكن قبل موافقة البرلمان، كما أن متطلباته القانونية مقيدة وترتبط بحدوث انهيار شامل للنظام الصحي.

وقد أثارت زيادة عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا في النمسا حالة من القلق الشديد بعد تخطي الإصابات أمس حاجز الـ 1500 إصابة، وتسجيل رقم قياسي جديد منذ ظهور الوباء بلغ 1552 إصابة، ما دعا الحكومة إلى التحذير باللون الأحمر لأول مرة من خطورة الوضع الوبائي في 4 مدن نمساوية، وفرض حجر صحي على مدينة "كوخل" بولاية سالزبورغ، وتحويل مستوى التحذير في 19 مدينة إلى اللون البرتقالي الذي يشير إلى ارتفاع نسبة الخطورة بسبب انتشار الوباء.


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات