عقاب الله.. التنظيمات المتطرفة تستغل وباء كورونا النمسا نموذج

اخر الاخبار

عقاب الله.. التنظيمات المتطرفة تستغل وباء كورونا النمسا نموذج

استغل تنظيم الدولة "داعش" انتشار وباء كورونا لنشر دعاية مفادها أن الجائحة عقاب من الله لأعدائه.

جاء ذلك حسب بيان صادر عن وكالة اليوروبول، قالت فيه إن التنظيم يصف الوباء بأنه عقاب الله لأعدائه  ويحث أنصاره على شن هجمات إرهابية.

وذكرت الوكالة المعنية بحفظ الأمن في أوروبا عن طريق تقديم الدعم للدول الأعضاء في الاتحاد الأوربي أن نشر مثل هذه الدعاية يؤدي إلى انعدام الثقة في الحكومات والمؤسسات.

وأشار بيان الوكالة إلى أن “الإرهابيين يستغلون استقطاب المجتمعات لتلويث المناخ الاجتماعي بأيديولوجيات عنيفة”. 

وأشارت اليوروبول في تقريرها إلى 57 حادثة، تتراوح بين هجمات “إرهابية” ومحاولات هجوم ، تم الإعلان عنها في عام 2020 في النمسا وبلجيكا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا وإسبانيا.

وبحسب الوكالة فإن الهجمات الإرهابية في الاتحاد الأوروبي أدت لمقتل 21 شخصًا العام الماضي ، مشيرة إلى أن القيود المفروضة لاحتواء فيروس كورونا حدت من احتمالات تنفيذ هجمات كبيرة.

يشار إلى أن جميع الهجمات الإرهابية على الأراضي الأوروبية في عام 2020 ارتكبتها "ذئاب منفردة" ، وربما اتبع بعضها نهج التطرف عبر الإنترنت ، وفقًا للمفوضية الأوروبية.


INFOGRAT

ليست هناك تعليقات