الشرطة النمساوية تهين 7 لاجئين على الحدود بعد اجبارهم على خلع ملابسهم وتعيدهم إلى سلوفينيا

اخر الاخبار

الشرطة النمساوية تهين 7 لاجئين على الحدود بعد اجبارهم على خلع ملابسهم وتعيدهم إلى سلوفينيا

أعادت الشرطة النمساوية 7 لاجئين إلى سلوفينيا، دون سؤالهم إن كانوا يرغبون بالبقاء في النمسا، إضافة لتجريدهم من الملابس أثناء التفتيش.

وألقت الشرطة القبض على سبعة لاجئين في نقطة مراقبة حدود Sicheldorf في Steiermark.

ووفقًا للحكم الصادر عن محكمة Steiermark الإدارية الإقليمية، فإن ما تبع ذلك لم يكن غير قانوني فحسب، بل كان أيضًا يشبه "مطاردة حقيقية" وفقًا لمنظمات اللجوء.

وأكدت المحكمة أنه لم يتم فحص ملفات الأشخاص السبعة الذين تم القبض عليهم بشكل فردي من أجل طلبات لجوئهم، حيث أعادتهم الشرطة ببساطة إلى سلوفينيا.

وقد طلب الأشخاص السبعة جميعًا اللجوء أثناء الفحص، وكان ينبغي على الأقل منحهم تصريح إقامة مؤقت، حسب المحكمة.

وتداول الإعلام النمساوي قصة مغربي يبلغ من العمر 21 عامًا كان جزءا من المجموعة، كان يتصرف "بهدوء وتعاون مع الشرطة، ومع ذلك، فقد اضطر إلى خلع ملابسه والركوع على ركبتيه في غرفة مرئية، ليتم تفتيشه.

كما قالت محكمة Steiermark الإدارية الإقليمية، إن هذا "غير متناسب" و "تدخل خطير في مجال الشخصية الفردية".

ووفقا للقاضي، لم يُنتهك الشاب البالغ من العمر 21 عامًا فقط فيما يتعلق بحقه في احترام كرامة الإنسان، ولكن أيضًا في التوثيق المناسب، كما أن طلبات اللجوء قد تم تجاهلها بالكامل.


INFOGRAT

ليست هناك تعليقات