جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

أكد كارل نيهمر وزير داخلية النمسا أنه اعتبارا من اليوم تم تكثيف مراقبة الحدود بين النمسا والمجر في ولاية بورجنلاند الحدودية بين البلدين بالتنسيق بين القوات المسلحة والشرطة .

وقال نيهمر فى تصريحات له اليوم الاربعاء – بعد جولة تفقدية على الحدود مع المجر – أن زيادة مراقبة الحدود تستهدف محاصرة أنشطة مهربي البشر ومنع استغلال اللاجئين وتحقيق ثروات هائلة من عمليات التهريب .

وانتقد الوزير مجددا سياسات الهجرة في مفوضية الاتحاد الأوروبي معتبرا أنها تعطي "إشارات خاطئة" بشأن اللجوء والهجرة ولا تقدم أي دعم للنمسا فى هذا الملف مضيفا بالقول "مفوضية الاتحاد الأوروبي لا تتحرك ولهذا نتصرف بأنفسنا".

واشار الوزير الى أنه لم يعد ممكنا قبول "تردد الاتحاد الأوروبي" ونطلب مساندة دولية وحلفاء على المستوى الدولي فى هذه القضية .

يذكر أنه وفقًا لاحصائيات الشرطة النمساوية حاول 5400 لاجىء دخول النمسا عبر الحدود مع المجر خلال العام الجاري فقط بينما بلغ العدد 5600 لاجىء فى عام 2016 بأكمله .

يشار الى أن أعمال المراقبة المكثفة على الحدود النمساوية المجرية تشمل استخدام مركبات التصوير والطائرات بدون طيار فى مراقبة جوية على مدار الساعة.

ش أ
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق