جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

افادت الوكالة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي الجمعة أن شهر تموز/يوليو 2021 كان الشهر الأكثر حرا، الذي يسجل على كوكب الارض.

وقال رئيس الوكالة ريك سبينراد في بيان: "في حال كهذه، فإن المرتبة الأولى هي الأسوأ"، مضيفا أن "شهر تموز/يوليو هو عموما الشهر الأشد حرا في العام، لكن تموز/يوليو 2021 تجاوز ذلك ليصبح الشهر الأكثر حرا الذي يسجل على الاطلاق". وأضاف أن "هذا الرقم القياسي الجديد يضاف إلى المسار المقلق والمزعج الذي بات يشهده الكون بسبب التبدل المناخي".

وارتفعت الحرارة العامة لسطح الكوكب بواقع 0.01 درجة مئوية بالنسبة إلى شهر تموز/يوليو السابق الأشد حرا والذي سجل العام 2016، علما بأن الأخير تساوى بنظيريه في العامين 2019 و2020.

وأوضحت الوكالة الأمريكية أن تسجيل المعطيات بدأ قبل 142 عاما. من جهتها، أوردت الخدمة الاوروبية للتبدل المناخي "كوبرنيكوس" الأسبوع الماضي أن تموز/يوليو 2021 كان تموز/يوليو الثالث الأشد حرا على الكوكب.

وبعض التباين بين معطيات الوكالات المناخية هو أمر مألوف.

ي ن
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق