جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

قالت مارجريت شرامبوك وزيرة الاقتصاد النمساوية، إن "إكسبو 2020 دبي" يمهد الطريق لفتح أسواق جديدة ويعزز التعاون الدولي،

كما أكدت على أن "إكسبو 2020 دبي"، يوفر الفرصة لتسليط الضوء على جودة البحث وتطوير الابتكارات النمساوية.

وتنطلق فعاليات "إكسبو 2020 دبي"، على مدى 6 أشهر بين أول أكتوبر/تشرين الأول 2021، و31 مارس/آذار 2022.

وأوضحت الوزيرة -في تصريح لها بمناسبة قرب موعد افتتاح المعرض- أن مشاركة النمسا تركز على عرض الرؤى والمفاهيم والتقنيات المستقبلية، التي تعزز العيش معا في عالم متشابك بشكل متزايد.

وأكدت أن النمسا تدافع بشركاتها الناشئة ذات التوجه الدولي عن روح الابتكار والمعرفة التقنية، وأن مساهمتها في "إكسبو دبي" تتمثل في عرض حلول ومنتجات مفيدة ذات مغزى.

من جانبه أكد هارالد ماهرر، رئيس غرفة التجارة النمساوية الاتحادية، مساهمة "إكسبو دبي" في تعزيز تواصل النمسا على المستوى الدولي وتطوير اقتصاد التصدير.

ولفت "ماهرر" في تصريحات أوردتها وكالة أنباء الإمارات "وام" إلى وجود طلب على المنتجات والخدمات، التي تحمل شعار "صُنع في النمسا"، وقال إن التصدير هو مصدر ازدهار النمسا.

ويقدم جناح النمسا المشارك في المعرض مشاريع وابتكارات بمختلف المجالات، شاركت في تصميمها وتطويرها مؤسسات بحثية وشركات تعاونت مع الجامعات والكليات التقنية، ونجحت في تحقيق إنجازات لها تأثير إيجابي على البيئة والمناخ.

ومن المقرر أن يعرض جناح النمسا في المرحلة الأولى خلال الفترة من أكتوبر حتى ديسمبر، ابتكارات المدينة الذكية والاقتصاد الدائري والتنقل والتكنولوجيا الرقمية، ثم يركز خلال الفترة التالية من يناير إلى مارس، على الزراعة والتكنولوجيا المائية والبيئة والصحة وعلوم الحياة والأمن الرقمي.

وسيجلب إكسبو 2020 دبي خبرات محلية وإقليمية وعالمية لتنظيم حدث لا يتكرر من شأنه أن يلهم الجميع لترك إرث حقيقي يعود بالنفع على الأجيال المقبلة، سواء محليا أو عالميا.

وطيلة أشهر إكسبو الستة التي ستحفل ببرنامج من الفعاليات المعمارية والفنية والترفيهية والتكنولوجية، ستتاح الفرصة للملايين للتعرف على الروابط بين الثقافات وفرص الأعمال والحلول التي تهدف لتحقيق مستقبل أفضل لكل سكان الكوكب.

ويركز إكسبو 2020 دبي على تسخير الإمكانيات لتحفيز العقول بهدف إيجاد الحلول للتحديات بتوظيف الابتكار وتوفير منصات ملهمة ومحفزة على الإبداع، بهدف استمرار التقدم البشري في جميع المجالات.

وكالات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق