جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

تسببت فكرة لجنة البيولوجيا بدفع الأشخاص غير الملقحين، لإقامتهم في المستشفى في حال دخولهم، الى الكثير من الإثارة.

فإن حوالي 90٪ من مرضى كورونا في وحدات العناية المركزة في النمسا، حالياً، ليسوا مطعمين ضد الفيروس، وقد أثار هذا الآن نقاشاً حول ما إذا كان يتعين على الأشخاص غير المحصنين الدفع مقابل العلاج في المستشفى.

وتتوقع رئيسة اللجنة الحيوية Christiane Druml، أن توجد مناقشة تقاسم التكاليف مع الأشخاص غير المطعمين أثناء الإقامة في المستشفى، وتجد أن الأمر يستحق النظر فيه، لكنه "بالطبع هو قرار سياسي".

وقد رفضت شركة التأمين الصحي الخطة للأشخاص غير المطعمين بشكل قاطع، مع مثل هذا التحمل لمرضى كورونا غير الملقحين، وأوضح رئيس ÖGK Andreas Huss، أن تنفيذ هذا على غير الملقحين، سيفتح بابا للكثير من المشاكل".

وقد أوضح Huss، "لدينا مبدأ تأمين في الضمان الاجتماعي، وجعل هذا مرتبطا بالسلوك الشخصي للفرد، فإن ذلك سيذهب بعيداً قليلاً بالنسبة لي" وقد أعطى مثالا بأن المدخنين الذين يأتوا المستشفى مصابين بسرطان الرئة، ولا يساهموا في العلاج.

وفقًا ل Huss، لا يؤدي ارتفاع ضغط التكلفة إلى زيادة دافع السكان للتلقيح، وبدلاً من ذلك، يجب تقديم التطعيم إلى الناس على سبيل المثال في المدارس أو الجامعات.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق