جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

استنكر العراقي محمد الديلمي، الخبر الذي نشرته صحيفة Heute النمساوية، والتي قامت بنقل جزء من مقابلته معهم، حيث كان غرض محمد، هو نقل معاناة اللاجئ العراقي في النمسا، والذي ينتظر سنوات وسنوات، ولا يحصل على حق اللجوء، رغم أنه هارب من العنف في العراق.

محمد الديلمي، والذي جاء لاجئاً من العراق هو وعائلته الى النمسا، في العام 2015، لم يحصل على حق اللجوء، وفي المقابل حصل على ما يسمى بحق البقاء، في النمسا، ولكن هذا لا يعطيه حق حرية العمل، إضافة الى أنه لا يحصل على أي مساعدات من مؤسسة الضمان الإجتماعي في فيينا MA40.

وأضاف محمد في حوار خاص لـ INFOGRAT، لقد قام بعض الناشطون في النمسا بنقل قصتي بطريقة "انتهازية" وأظهرني على أني شخص فقير، وأنا من العراق وأعتز بنفسي، وأولادي لا ينقصهم شيئ عن أي طفل نمساوي، وخاصة عندما يذهب للمدرسة، وأكد محمد، حاولت التواصل مع بعض من قام بنشر قصتي بطريقة مهينة، ولم أحصل منهم على أي استجابة، وشدد محمد، أنا أساعد جميع من يطلب مني المساعدة، وعندي الإمكانية للوقوف بجانب أي شخص.

وشدد على أن من يريد أن ينشر قصص الناس، فعليه أن يتحرى الشفافية والمسؤولية وعدم التشهير، وشكر في نفس الوقت فريق عمل INFOGRAT لنقل قصته.

وأنهى حواره أنا أعيش في فيينا بشقة مع زوجتي وأولادي الثلاثة بكل هدوء وحب واطمئنان.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق