جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

Michael Linhart wird oberster Diplomat. (Bild: AFP/ATTILA KISBENEDEK )
أعلنت وزارة الخارجية النمساوية أن الدبلوماسي ميشائيل لينهارت سيصبح وزيرا جديدا للخارجية للنمسا بعد أدائه اليمين الدستورية اليوم الاثنين.

وسيخلف لينهارت بذلك ألكسندر شالنبرج، الذي سيؤدي أيضا اليمين الدستورية كمستشار اتحادي اليوم.

قالت متحدثة باسم وزير الخارجية النمساوي ألكسندر شالنبرج في بيان يوم الاثنين إن سفير النمسا لدى فرنسا مايكل لينارت سيخلف شالنبرج في المنصب بعد تعيين الأخير مستشارا للنمسا.

وأضاف البيان أنه من المقرر أن يؤدي لينارت، وهو دبلوماسي عمل مستشارا للسياسة الخارجية للمستشار المحافظ السابق فولفجانج شوسيل، اليمين خلال نفس مراسم أداء شالنبرج لليمين في الواحدة من ظهر الاثنين بالتوقيت المحلي (1100 بتوقيت جرينتش).

وتأتي إعادة هيكلة الحكومة النمساوية على خلفية تحقيقات فساد ضد سيباستيان كورتس، الذي أعلن استقالته من منصب المستشار أول أمس السبت. وسيظل كورتس رئيسا لحزب الشعب النمساوي، وسيصبح زعيما لكتلة حزبه في البرلمان. وكان حزب الخضر المشارك في الحكم قد طالب كورتس بالاستقالة من المستشارية، وإلا سينهار الائتلاف.

وعمل لينهارت مؤخرا سفيرا في باريس. وقبل ذلك كان يشغل منصب الأمين العام في وزارة الخارجية. ومن بين أمور أخرى، اكتسب لينهارت خبرة سياسية من خلال عمله مستشارا لدى المستشار النمساوي الأسبق فولفجانج شوسل.​

د ب ا+INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق