إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

defense-arabic
اشترت النمسا عدد 15 مقاتلة يوروفايتر تايفون من الشريحة الأولى T 1 في عام 2002 حيث يتم تشغيلها في قاعدة زيلتويج الجوية.

خرجت تقارير البيع منذ عام 2017، وأكدت وزيرة الدفاع في الدولة الواقعة في وسط أوروبا العام الماضي (2020) أنها تخطط لبدء محادثات لبيع الطائرات إلى إندونيسيا.

وكانت إندونيسيا قد أعربت عن اهتمامها بالحصول على أسطول النمسا من طائرات يوروفايتر تايفون المقاتلة العام الماضي ، في خطة شراء دفاعية مفاجئة أخرى من الدولة الواقعة في جنوب شرق آسيا. لكن يبدو أن الصفقة لم تتم لأسباب غير معروفة.

كانت صفقة التايفون بأكملها فضيحة سياسية في النمسا
تريد النمسا المحايدة – التي ليست عضوًا في الناتو – التخلص من مقاتلات التايفون. اختارت فيينا التايفون بشكل مثير للجدل على طائرة Saab JAS 39C / D Gripen في عام 2002 وانتهت من سداد تكاليف الشراء البالغة 2 مليار يورو للطائرات ذات المقعد الواحد الـ15 في عام 2014.

وقال خبراء بأن إخراج يويوفايتر تايفون من الخدمة سيكون أرخص بما يصل إلى 2 مليار يورو من ترقيتها ، بناءً على الإنفاق حتى عام 2049.

طائرات تايفون النمساوية تمتلك قدرات WVR ومسلحة بصاروخ IRIS-T ولا تمتلك قدرات خارج مدى الرؤية BVR.

يوروفايتر تايفون هي مقاتلة ذات محركين ، ومزودة بجناح دلتا ، ومتعددة المهام. تم تصميم تايفون في الأصل كمقاتلة تفوق جوي وتم تصنيعها من قبل كونسورتيوم يضم Airbus و BAE Systems و Leonardo الذي ينفذ غالبية المشروع من خلال الشركة القابضة المشتركة، Eurofighter Jagdflugzeug GmbH.

وكالات
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق