إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

بداية ظهور قضايا الفساد على كورتز وازدياد حالات الاحتيال عبر الانترنت.. قراءة إخبارية لأحداث النمسا

لا يمكن فرض التطعيم بالقوة. أولئك الذين يرفضون تلقي اللقاح سيواجهون غرامة.
WIEN: DEMONSTRATION GEGEN CORONA-MASSNAHMEN - KICKL APA/FLORIAN WIESER
لن يتمكن الأشخاص غير المطعمين من مغادرة منازلهم، وتجمع نحو 44 ألف متظاهر، بحسب الشرطة، السبت، في العاصمة النمساوية (فيينا) للاحتجاج على التطعيم الإجباري ضد كوفيد -19 ، وفرض الحجر على من يرفضون تلقي التطعيم. 

ونظم حزب اليمين المتطرف على وجه الخصوص “مظاهرة ضخمة” بالقرب من قصر هوفبورغ، وتعهد رئيسها، هربرت كيكل، بمواصلة التحرك حتى “تقع الحكومة في مأزق”. 

ورفع المتظاهرون لافتات كتب عليها “عار على بلادنا” ، “أنا لست نازيا جديدا ولا مثيري شغب، أنا أحارب من أجل الحرية وضد لقاح” و “لا للقاح الفاشي”. 

قبل أسبوع، شارك أكثر من أربعين ألف شخص في مسيرة في فيينا وكذلك في 20 نوفمبر، بعد الإعلان عن مشروع تطعيم إجباري، غير مسبوق في الاتحاد الأوروبي، لمكافحة الوباء. 

وقد كشفت الحكومة هذا الأسبوع التفاصيل: “بحيث سيتم تطبيق القانون اعتباراً من فبراير 2022 على جميع المقيمين في النمسا الذين تزيد أعمارهم عن 14 عاماً ما لم يتم إعفاؤهم لأسباب صحية”، ولا يمكن فرض التطعيم بالقوة، وفقًا للنص، لكن رفض الشخص الامتثال سيعرضه لعواقب قانونية، مع غرامة أولية قدرها 600 يورو وربما 3600 يورو في حالة عدم الدفع. 

وسيرفع الحجر الصحي عن الملقحين اليوم الأحد لكن غير الملقحين لن يتمكنوا من مغادرة منازلهم. 

أ ف ب
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق