إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

Heute - فيينا:
هذا السبت سوف تكون هناك "مظاهرة كبيرة" أخرى ضد التطعيم الإجباري، وهذه المرة سيكون هناك خطاب لزعيم حزب FPÖ
Der "Sturm auf Wien" startet – Tausende bei Großdemo Video3
مظاهرة فيينا من أجل الحرية
تم وضع موضوع المظاهرة في إنسبروك السبت الماضي، في الجزء العلوي من موقع FPÖ على الويب، ولكن هذه المرة سيتجه إلى فيينا، وتم ذكر التاريخ في الخطب التي ألقيت خلال "Sturm auf Wien" يوم 8 يناير.

يوم السبت، من الساعة 12 ظهراً في Heldenplatz، ستجتمع "المقاومة الكاثوليكية" في الساعة 11:15 صباحاً لتصلّي أمام كنيسة Karlskirche، في الساعة 3 مساءً، وتم التخطيط لمسيرة عبر Ring في الاتجاه المعاكس لاتجاه الطريق، وسيكون هناك خطاب خاص من رئيس FPÖ شخصياً.

دعونا نظهر لهذه الحكومة معاً أننا لن نتحمل جنون كورونا بعد الآن، دعونا نظهر لهذه الحكومة معاً أننا لن نقبل التطعيم الإجباري، وفقاً لما كتبه كيكل عبر Facebook، حيث يدعو Kickl إلى مظاهرة كورونا، ويجب ألا يكون اليمين المتطرف مفقوداً، ومن بين آخرين، Martin Sellner (وجميع الآخرين قادة المجموعات ضد التطعيم) للمشاركة.

الشرطة تستعد
من المتوقع أن يجتمع عشرات الآلاف من المشاركين مرة أخرى من Ring في Heldenplatz في مسيرة، وسيتم نشر الشرطة بكتيبة كبيرة تضم أكثر من 1000 ضابط من عدة ولايات فيدرالية، ومن المتوقع حدوث تأخيرات كبيرة في حركة المرور خلال أجزاء كبيرة من اليوم.

أثار قائد شرطة فيينا Gerhard Pürstl ضجة يوم الخميس ببعض التصريحات حول مظاهرات كورونا، بأنه يمكن ملاحظة "الرغبة المتزايدة في استخدام العنف" هناك، حتى لو لم يزداد عدد المشاركين، وإذا أوقفت الشرطة طريق المظاهرات، فليس من غير العادي أن يتم اختراق الحواجز أو حتى سلاسل الشرطة بعنف، وفقا لـ Pürstl إن شيئاً كهذا كان لا يمكن تصوره في السابق.

في الثامن من يناير، كان لابد من وجود مثل هذا الحاجز من WEGA والكلاب البوليسية والحواجز، وشوهدت أجسام خطيرة وسط الحشد وتوقفت المسيرة، التي قادها متطرفون يمينيون مقنعون، ومرة أخرى كانت هناك محاولات للاختراق، واعتقالات عديدة ومئات التقارير، وأصيب Martin Rutter برذاذ الفلفل.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق