وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Business live - فيينا:
تتسبب الحرب في انهيار البورصات: انهيار مؤشر النمسا ATX بنسبة تزيد عن سبعة بالمائة.
exxpress
أدت حرب أوكرانيا إلى انهيار كامل للبورصات، وفي فيينا، انهار سهم Raiffeisen بنسبة 17 في المائة، وبورصة موسكو في حالة سقوط حر: ناقص 35.5 في المائة!

اهتزت الأسواق المالية بعد أن هاجمت روسيا أوكرانيا، وكانت هناك خسائر كبيرة في الأسعار في بورصة فيينا، وانخفض مؤشر ATX المحلي الرائد بنسبة 7.3 في المائة إلى 3367.73 نقطة بحلول منتصف النهار، وبالتالي استمر في انخفاضه.

اليوم السادس من الخسائر على التوالي في فيينا
عانى ATX من خسائر فادحة في أيام التداول الخمسة السابقة بسبب المخاوف بشأن التصعيد في الصراع بين أوكرانيا وروسيا، وبالتالي فهو يواجه اليوم السادس على التوالي.

Raiffeisen و Erste من رقمين ناقص
تسبب الأثر الهبوطي لسوق الأوراق المالية المحلية على الأسهم من جميع القطاعات، وتعرضت أسهم البنوك لضغوط كبيرة في جميع أنحاء أوروبا، ومن بين الأسهم الفردية في فيينا، وتراجعت أسهم Raiffeisen Bank International، الذي يعمل في أوكرانيا وروسيا، مع تراجعات بلغت 17 بالمائة.

ومن بين الشركات الأخرى ذات الوزن الثقيل، تراجعت أسهم Erste Group في خانة العشرات بنسبة 10.6 في المائة.

وأظهرت الأوراق من Do & Co و Warimpex و Wienerberger و Zumtobel تراجعات تزيد عن سبعة بالمائة، وانهارت شهادات أسهم OMV بنسبة 5.5 في المائة وانخفضت قيمة voestalpine بنسبة 6.6 في المائة.

DAX أكثر من خمسة في المئة أقل
كما تراجعت أسواق الأسهم الأوروبية الأخرى بسرعة، في فرانكفورت، انخفض مؤشر سوق الأسهم الألمانية DAX بأكثر من خمسة بالمائة في منتصف النهار.

تم تعليق التجارة مؤقتاً في موسكو
غرقت بورصة موسكو في الهاوية، وهناك، خسر مؤشر RTS الروسي الرائد ثلث قيمته بعد تعليق مؤقت للتداول، ويبحث المستثمرون في المقام الأول عن عقوبات جديدة من الغرب ضد البلاد، وقال Josep Borrell منسق السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي: "سيتبنى الاتحاد الأوروبي أقسى حزمة عقوبات اعتمدها على الإطلاق".

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button