وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Heute - فيينا:
نصح رئيس تحرير "Bild" السابق Kai Diekmann المستشار كارل نهامر بشأن قضية أوكرانيا، والآن هناك حتى سؤال برلماني حول هذا الموضوع.

Besuch in Putins Residenz: Bundeskanzler Karl Nehammer(Bild: APA/BKA/Dragan Tatic, Krone KREATIV)

أثار المستشار كارل نهامر ضجة مؤخراً بزيارته للرئيس فولوديمير زيلنكسي في أوكرانيا والرئيس فلاديمير بوتين في روسيا، وقبل كل شيء، أثارت زيارة نيهامر إلى موسكو الكثير من الانتقادات - من الخبير الروسي غيرهارد مانجوت، وصرح مانجوت يوم الأحد في ORF "ZiB 2": "لا أعتقد أن هذه الزيارة قرار حكيم، إطلاقا " رئيس الحكومة النمساوية لا يملك" سلطة على الصور " بالمقابل يعطي نيهامر لرئيس الكرملين صورا تليفزيونية مجيدة، حسب تقديره.

تغطية الدعاية بعد زيارة بوتين
بالمناسبة، كان مانجوت مخطئاً في ذلك، لأنه لم تكن هناك صور أو تسجيلات أفلام للقاء بين نهامر وبوتين، وكانت تقارير الدعاية هي القضية، وكتب موقع pravda.ru الإخباري الروسي أن المستشار النمساوي "لم يكن معنيا على الإطلاق بأوكرانيا، ولا بشأن العملية العسكرية الروسية في هذا البلد" لكن الوضع كان "يتعلق ببلده" فقط، بل هناك حديث عن "ابتزاز" وقال التقرير ان "كارل نهامر حاول علنا ​​ابتزاز الرئيس الروسي".

‏Kai Diekmann، رئيس التحرير السابق لـ "Bild" هو أحد أولئك الذين كان إلى جانب المستشار في كل من أوكرانيا وروسيا، وعمل كمستشار له هناك، بحسب ما أوردته محطة بولس 24 التلفزيونية، نقلاً عن المستشارية الفيدرالية، وأضافت أنه قيل إن Diekmann لم يتقاضى مقابل ذلك ولم يتم تغطية نفقات سفره، وبالمناسبة، هاجمه Diekmann وجهاً لوجه على تويتر بعد تصريح الخبير الروسي مانجوت، وكتب Diekmann: "في مرحلة ما سيتعين علينا إعادة تعريف مصطلح" خبير ".

تقديم الإستعلام عن خدمات الإستشاري
الآن هناك حتى سؤال برلماني من NEOS في القضية، يريد الحزب معرفة الخدمات التي استخدمها Diekmann أو أي شركة يمكن نسبها إليه، والخلفية: أسس Diekmann وكالة العلاقات العامة "Storymachine" في الماضي، والتي قيل إنها أبرمت عقداً مع ÖVP.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button