وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

ORF - فيينا:
فيما يتعلق بالهجوم المتعمد على ست سيارات للشرطة تم إحراقها في فيينا - Leopoldstadt في نهاية شهر يناير، وجد دليل ساخن، ويُقال إن خلية يسارية متطرفة في بلد أوروبي آخر مسؤولة عن الجريمة.

APA / Tobias Steinmaurer

نُسب الهجوم في عدد من الصحف اليومية الصادرة اليوم السبت إلى خلية يسارية متطرفة في دول أوروبية أخرى، مستشهدة بتحقيقات أجراها مكتب الشرطة الجنائية الفيدرالية ومديرية أمن الدولة والاستخبارات (DNS).

يقال إن العامل الحاسم في النتائج الجديدة هو تقييم الصور من كاميرا مراقبة تم تركيبها بالقرب من مكتب وحدة مكافحة التهريب التابعة للشرطة، والتي كانت أمامه سيارات الخدمة المدنية متوقفة وتم إضرام النار فيها.

رؤية النساء على CCTV
المادة تظهر أربع نساء يمكن التعرف على هويتهن ويقال أنهن ينتمين إلى المشهد المتطرف اليساري، وفقاً لما أكدته APA من قبل دوائر مطلعة بعد ظهر يوم السبت، أضافت أن حقيقة أن هذا المسار، وما اذا كان يؤدي إلى ألمانيا أو إسبانيا، يجب أولاً توضيحه.

وفقًا لـ "Kurier " يُقال إن المجموعة المشبوهة قد أشعلت النار في سيارة شرطة في إنسبروك في فبراير 2021، باستخدام نفس طريقة العمل تماماً كما في فيينا منذ ما يزيد قليلاً عن ثلاثة أشهر، وذكرت صحيفة "Kurier " أنه قبل يوم واحد من إحراق سيارات الخدمة في العاصمة الفيدرالية، نظم محتجون يساريون مظاهرة في فيينا.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button