وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

Heute - فيينا:
استدرج أحد سكان فيينا أشخاص لعقد اجتماعات جنسية في شقته، ثم قام بحقنهم بالمخدرات، ومات رجلان، ورقد أحد القتلى تحت السرير لمدة شهر.

Der Tatort in einem Gemeindebau in Penzing. "Heute"-Archivbild

يزعم المحققون ارتكاب جريمة قتل مزدوجة وسطو مشدد ضد رجل من فيينا - Penzing: كما أصبح معروفاً الآن، فإن الرجل البالغ من العمر 52 عاماً محتجز منذ الخريف، وقيل إنه واعد رجالًا على منصات المواعدة عبر الإنترنت.

وحدثت أفعال جنسية، في الاجتماعات في شقته في Linzer Straße، ولزيادة المتعة، قام الرجل البالغ من العمر 52 عاماً بحقن ضحاياه بسائل نشوة في أعلى الذراع، وفقاً للادعاء، وبحسب المدعي العام في فيينا، فقد تعامل بوعي مع وفاة الرجال المشاركين في ممارسات "Chemsex" أي مثليي الجنس.

الرجل محتجز حالياً في سجن فيينا Josefstadt، قتل رجلين التقاهما على منصة مواعدة مثليين أثناء اقامة علاقة بـ Chemsex في شقته في فيينا في منتصف مايو وأواخر سبتمبر من العام الماضي.

جريمة قتل مزدوجة متنكرة في صورة موت مخدرات
وفقا للمعلومات الواردة من APA، توفي أحدهم في 30 سبتمبر، والآخر في 14 مايو، على الرغم من أن الشرطة افترضت في البداية أن القضية لم تكن جريمة قتل متعمدة، ولكنها "وفاة مخدرات".

ميت في كيس قمامة تحت السرير
تم اكتشاف الحالة في نهاية أكتوبر: قبل يوم واحد من العطلة الوطنية، ذهب الرجل البالغ من العمر 52 عاماً في 25 أكتوبر للشرطة في فيينا Penzing، وأفاد أن شخصاً ميتاً في شقته، وتوفي الرجل فجأة، اكتشف ضباط الشرطة جثة هامدة لرجل يبلغ من العمر 43 عاماً تحت سرير المشتبه به، وبحسب "Krone " فإن القتيل كان ملفوفاً في كيس قمامة، وكشفت التحقيقات أن المشتبه به ترك الجثة في شقته لمدة شهر، وتوفي الرجل البالغ من العمر 43 عاماً في 30 سبتمبر من جرعة زائدة من عقار النشوة السائلة، والتي ربما حقنها الرجل البالغ من العمر 52 عاماً.

بطاقات الهوية محترقة، وتشويه للجثث
كانت عائلته قد أبلغت عن المفقود العراقي المتوفى، وقالت شقيقة الرجل إنه لم يتمكن من حقن نفسه في ذراعه اليسرى بسبب إعاقة، ومن أجل إخفاء آثاره، قام المشتبه به بإحراق بطاقات هوية الضحية وممتلكاته الشخصية، وبحسب وكالة الأنباء النمساوية، قيل انه اعتدى جنسياً على الجثة.

طبيب نفسي لتوضيح الحالة
أدى الاكتشاف إلى إنذار المحققين: وتم العثور بالفعل على رجل ميت في شقة المشتبه به في مايو 2021، وفي ذلك الوقت، افترض المسؤولون حالة وفاة واحدة في بيئة المخدرات بسبب جرعة زائدة، وتم القبض على الرجل البالغ من العمر 52 عاماً، ويقال أن الرجل لديه انفصام في الشخصية، وتقرير نفسي لتوضيح الحالة العقلية للرجل، ويجب أن تبدأ المحاكمة قريباً، والرجل البالغ من العمر 52 عاماً يواجه الآن عقوبة السجن مدى الحياة، مع افتراض البراءة حتى تثبت ادانته!

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button