وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

وكالات - فيينا:
أكد وزير خارجية النمسا، ألكسندر شالينبرج، اليوم الثلاثاء، أن بلاده ستظل دائمًا داعمًا قويًا لتوسيع الاتحاد الأوروبي بضم دول غرب البلقان، لافتًا إلى أهمية تسريع المفاوضات والبدء مع ألبانيا ومقدونيا الشمالية.

twitter.com/a_schallenberg

وقال شالينبرج- في تصريحات اليوم عقب ختام جولة في بلغاريا ومقدونيا الشمالية- إن "المحادثات في بلغاريا شملت عدة مسئولين على رأسهم الرئيس رومين راديف، وناقشت تطورات الحرب الروسية في أوكرانيا إلى جانب ملف توسيع الاتحاد الأوروبي بضم دول غرب البلقان".

وأشار إلى أهمية أن يعمل الاتحاد الأوروبي على عدم خسارة دول غرب البلقان، لافتًا إلى أن بلغاريا أيضًا سوف تستفيد بشكل كبير إذا كانت محاطة بالكامل بدول الاتحاد الأوروبي.

وأضاف الوزير أن النمسا دعمت انضمام بلغاريا إلى الاتحاد الأوروبي قبل نحو 15 عامًا، والآن تدعم انضمام دول غرب البلقان، مشيرًا إلى ضرورة حل الخلافات بين الجارتين بلغاريا ومقدونيا الشمالية.

وأوضح أن "الحرب في أوكرانيا أظهرت مدى أهمية الاستقرار بالنسبة لأوروبا حتى لا تتعطل سلاسل التوريد وأيضًا حتى لا يتعرض أمن الطاقة في أوروبا بالكامل للخطر".

ووصف الوزير المحاولة الروسية لإضعاف أمن الطاقة في أوروبا عن طريق قطع إمدادات الغاز عن بلغاريا وبولندا بأنه أمر غير مقبول على الإطلاق، لافتًا إلى أن الرد الأوروبي سيكون من خلال زيادة الاستثمارات بشكل كبير في الطاقات المتجددة.
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button