وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

أ ش أ - فيينا:
أكد جيرهارد كارنر وزير الداخلية النمساوي اليوم أن بلاده تلقت 21 ألف طلب لجوء خلال الشهور الخمسة الماضية وهو ما يعادل زيادة قدرها 150 في المائة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2021.

In den ersten fünf Monaten des Jahres haben sich die Asylanträge im Vergleich zum Vorjahr mehr als verdoppelt (Symbolbild).(Bild: ©Ajdin Kamber - stock.adobe.com)

وقال وزير الداخلية النمساوي ،في تصريحات له اليوم، إن الزيادة جاءت رغم تشديد الضوابط على الحدود، حيث يخدع المهربون اللاجئين بإدعاء أن الحدود في أوروبا مفتوحة بسبب الحرب في أوكرانيا.

وأضاف الوزير أنه نتيجة خداع المهربين ،فإن المزيد والمزيد من الناس من البلدان الذين ليس لديهم أي فرصة تقريبًا للجوء سوف يشقون طريقهم إلى أوروبا، موضحا أن هناك نموا كبيرا في عدد القادمين من تونس وباكستان والهند وتركيا.

وأكد كارنر أنه في الأشهر الخمسة الأولى تم القبض على 270 مهربًا في النمسا (بزيادة 30 بالمائة) لافتا إلى عمل الوزارة على منع زيادة الهجرة غير الشرعية بحزمة مشددة من الإجراءات تشمل حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي وزيادة التعاون مع المجر ودول غرب البلقان وتشديد الضوابط على الحدود النمساوية.

وقال كارنر إنه إذا تم تفعيل هذه الإجراءات المختلفة معًا يمكننا تحقيق النجاح في مكافحة تهريب الأشخاص والهجرة غير الشرعية".

وأشار وزير الداخلية النمساوي إلى أن الاتحاد الاوروبي يدرس تطبيق تجربة بريطانيا في الترحيل لدولة ثالثة رغم أن هذا "غير ممكن قانونياً في الاتحاد الأوروبي".

تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button