وصف المدون

أخر الاخبار

Heute - فيينا:
أثارت وزيرة الخارجية السابقة كارين كنيسل ضجة على تويتر، وهي تعبر عن أن وفد الاتحاد الأوروبي "مواطنين فقراء".

Karin Kneissl gilt als große Putin-Anhängerin. Starpix / picturedesk.com

أثارت وزيرة الخارجية السابقة كارين كنيسل ضجة بإجراءات مختلفة في بداية حرب أوكرانيا، وودافعت عن تصرفات روسيا، وواصلت العمل مع شركة النفط الروسية روسنفت، وهربت من النمسا بسبب الأعمال العدائية ضدها.

وفد الاتحاد الأوروبي  "فقير وفاسد ''
Kneissl تثير ضجة عبر تويتر، حيث كتبت على إحدى الصور المكتوب عليها "في يوم من الأيام سيأتي الوقت للدبلوماسية وللمحادثة الفعلية" ويظهر بوتين وهو يلتقي بأناس فقراء يرتدون الخرق، ويمكنك أن تقرأ عنها باللغة الروسية: "سوف يستقبل بوتين وفد الاتحاد الأوروبي في سوتشي في فبراير 2023".

Walkers to Lenin، الذي يعتبر الأب المؤسس للاتحاد السوفيتي، جلس في الساحة التي نصب فيها بوتين، وتُظهر الصورة مواطنين فقراء وكان الهدف منها إظهار قرب لينين من الناس، وبحسب كنيسل، يجب على الاتحاد الأوروبي أن يقترب من بوتين وأن يجد حلولاً دبلوماسية.

تعيش كنيسل الآن في لبنان
تركت السيدة البالغة من العمر 57 عامًا مجلس إدارة شركة النفط الروسية روسنفت في مايو وانتقلت إلى لبنان في يوليو، ونشرت كنيسل عدة صور من لبنان على إنستغرام وكتب: "ميرسي لبنان مدى الحياة".

تم ترشيح كنيسل من قبل FPÖ وزيراً للخارجية في ديسمبر 2017، وكانت علاقاتها الشخصية مع الرئيس الروسي بوتين موضع اهتمام وسائل الإعلام بشكل متكرر.

IG
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button