وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

يورونيوز - فيينا:
عم الترقب بريطانيا الخميس، بعدما أعرب أطباء الملكة إليزابيث الثانية عن قلقهم بشأن وضعها الصحي، فيما تجمعت عائلتها في قصر بالمورال في اسكتلندا، حيث الملكة. وقد عانت الملكة البالغة 96 عاماً منذ تشرين الأول/أكتوبر العام الماضي مشكلات صحية، سببت لها صعوبة في المشي والوقوف.

الملكة إليزابيث الثانية   -   حقوق النشر  SHAUN CURRY/AFP

السؤال الأكبر هو ماذا يحدث بالضبط عند وفاة الملكة؟ الإجابة نقدمها لكم عبر تفاصيل الخطة الملكية المعروفة باسم "سقوط جسر لندن"، والتي تدخل حيذ التنفيذ فور وفاتها.في الساعات التي تلي وفاة الملكة، يتم إجراء "سلسلة اتصالات" لإبلاغ رئيسة الوزراء بالخبر، بواسطة السكرتير الخاص للملكة. كذلك يتم إبلاغ وزير مجلس الوزراء وهو أعلى موظف حكومي بريطاني وعدد من كبار الوزراء والمسؤولين.

كذلك سيتم إبلاغ الوزراء وكبار موظفي الخدمة المدنية بالخبر، عبر رسالة بريد إلكتروني من سكرتير مجلس الوزراء.

يتم تنكيس الأعلام عبر وايتهول لتصبح نصف سارية عند استلام هذا البريد الإلكتروني. الهدف هو أن يتم ذلك في غضون 10 دقائق من وصول خبر وفاة الملكة.

سيتم تأجيل البرلمان والهيئات التشريعية المفوضة في اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية. إذا لم يكن البرلمان الإنجليزي منعقداً فسيتم استدعاؤه.

ستعلن العائلة المالكة عن خطط لجنازة الملكة والتي من المتوقع أن تقام بعد عشرة أيام من وفاتها.

بعد ذلك، ستعقد رئيسة الوزراء ليز تراس لقاءً مع الملك الجديد وسيقدم (الملك) تشارلز بثاً للأمة في الساعة السادسة مساءً من نفس اليوم.

في العاشرة من صباح اليوم التالي لوفاة الملكة، يجتمع مجلس الانضمام الذي يضم شخصيات حكومية رفيعة في قصر سانت جيمس لإعلان الملك تشارلز ملكاً جديداً وسيتم نقل نعش الملكة إلى قصر باكنغهام في لندن من قصر بالمورال التي تمكث فيه الملكة الآن في اسكتلندا.
في صباح اليوم الثالث على وفاة الملكة، سيتلقى الملك تشارلز طلبات التعزية في قاعة ويستمنستر. وبعد الظهر، سيشرع في جولة في المملكة المتحدة، تبدأ بزيارة البرلمان الاسكتلندي وحضور قداس في كاتدرائية سانت جيلز في إدنبرة.

يشهد اليوم الخامس على وفاتها إقامة موكب سيتحرك من قصر باكنغهام إلى قصر ويستمنستر، على طول طريق احتفالي عبر لندن، ويعقد قداساً في قاعة ويستمنستر فور وصول جسد الملكة.

سيستلقي جسد الملكة في قصر ويستمنستر لمدة ثلاثة أيام بدءاً من اليوم السادس لوفاتها، في إجراء يحمل الاسم الرمزي (فيذر" (Feather)، حيث سيرقد نعشها على صندوق مرتفع يُعرف باسم "كاتافالك" (catafalque) في وسط قاعة ويستمنستر، التي ستُفتح للجمهور لمدة 23 ساعة في اليوم وسيتم إصدار التذاكر لكبار الشخصيات حتى يتمكنوا من وداع الملكة.

ستشهد هذه الفترة استعداد الإدارات الحكومية للجنازة الذي سيكون يوم عطلة غير رسمية. إذا صادفت الجنازة نهاية الأسبوع أو يوم عطلة رسمية فلن يتم منح عطلة مصرفية إضافية. إذا كانت الجنازة في أحد أيام وسط الأسبوع، لا تخطط الحكومة لإصدار أوامر لأصحاب العمل بمنح الموظفين يوم عطلة، طبقاً للوثائق الملكية الحالية

ستقام الجنازة نفسها في اليوم العاشر على وفاة الملكة في كنيسة "ويستمنستر أبي" الملكية وسيكون هناك دقيقتان من الصمت والحداد في جميع أنحاء بريطانيا في منتصف نهار نفس اليوم.

ستقام مواكب في لندن وويندسور وستُعقد قداديس إحالة في كنيسة سانت جورج في قلعة وندسور، وسيتم دفن الملكة في كنيسة الملك جورج السادس التذكارية.
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button