وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

أ ش أ - فيينا:
استمرت اليوم أعمال مؤتمر " سلامة الصحفيين ..حماية وسائل الإعلام تحمي الديمقراطية " لليوم الثاني والأخير والذي تنظمه وزارة الخارجية النمساوية بالتعاون مع منظمة الأمن و التعاون الأوروبي، بحضور وزيرة الاعلام والاندماج سوزانا راب (حزب الشعب).

وزيرة الاعلام سوزانا راب - INFOGRAT

وقال المشاركون في أعمال المؤتمر أنه لا يتم ضمان حقوق الإنسان والديمقراطية وحرية التعبير إلا إذا تمكن الصحفيون من القيام بعملهم بحرية وأمان. 

وشدد المشاركون على أن الديمقراطية وحرية التعبير مضمونة فقط إذا قام الصحفيون بعملهم بحرية وأمان.

وقال بيان لوزارة الخارجية النمساوية اليوم أن سلامة الصحفيين هي حجر الزاوية في حرية التعبير المنصوص عليه في المادة 19 من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان مشيرة الى أنه لا يمكن ضمان حقوق الإنسان والديمقراطية إلا إذا تمكن الصحفيون من أداء عملهم بحرية وأمان.

وأوضح البيان أن الصحفيين يعرضون أنفسهم للخطر كل يوم من أجل القيام بعملهم لا سيما في حالات النزاع أو يتعرضون للاضطهاد السياسي والعنف عبر الإنترنت والترهيب والمراقبة.

وأضاف البيان أنه على الرغم من أن جميع الدول لديها التزام واضح بضمان ظروف عمل آمنة للصحفيين إلا أن هذا لا يزال مهملاً في كثير من الأحيان.

يشار الى أنه حتى شهر سبتمبر الماضي لقى 61 صحفيًا مصرعهم من 26 دولة منهم 10 أثناء تغطيتهم للحرب الروسية في أوكرانيا لافتا الى مصرع أكثر من 1200 صحفي بين عامي 2006 و 2021 مع عدم محاسبة الجناة في حوالي 87 بالمائة من الحالات.

يذكر أن خطة عمل الأمم المتحدة بشأن سلامة الصحفيين تتضمن منذ عام 2012 تدابير ملموسة لتعزيز سلامتهم ومكافحة الإفلات من العقاب.



تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button