وصف المدون

أخر الاخبار

INFOGRAT – فيينا:
أكّدت السلطات الصحيّة الأوروبية AGES أن القارة تشهد منذ أكثر من عام موجة "إنفلونزا طيور هي الأكثر تدميرًا" في تاريخها، حيث أدّت إلى إعدام حوالي 50 مليونًا من الطيور الداجنة في المزارع التي أصابها الوباء، وتم اكتشاف العديد من حالات انفلونزا الطيور في الطيور البرية في فيينا والنمسا السفلى منذ بداية العام الجديد، حيث ضربت إنفلونزا الطيور أوروبا أكثر من أي وقت مضى في عام 2022، وفقًا لـ AGES.

© VGT

وحسب ما ذكرت صحيفة Vienna
، ومن المتوقع الآن أن ينتشر الفيروس بين الطيور البرية المحلية وفي بعض المناطق ستكون تربية الدواجن إلزامية في الأقفاص المغلقة.

فيينا والنمسا السفلي
في فيينا والنمسا السفلى، تم اكتشاف حالات إصابة بإنفلونزا الطيور، كما أوضحت AGES في البيان، الدجاج والديك الرومي والعديد من أنواع الطيور البرية معرضة بشدة للفيروس، والحالات التي تم العثور عليها في فيينا و Melk و Gmünd في النمسا السفلى هي من النوع الفرعي H5N1، وهو شديد الإمراض في الطيور، وأكدت AGES أنه لم يتم اكتشاف أي أمراض عقب الإصابة بفيروس H5N1 في البشر في أوروبا.

الحجر الوقائي
في تلك المناطق التي تم تصنيفها على أنها "مناطق ذات مخاطر من إنفلونزا الطيور" يجب الاحتفاظ بالدواجن في حظائر مغلقة - على الأقل مغطاة - من الأسبوع المقبل حتى إشعار آخر، وينطبق هذا المطلب الثابت على جميع المزارع ومقتنيات الحيوايات التي تحتوي على 50 حيوانًا أو أكثر، وأعلنت AGES أنه سيتم إصدار تعديل مماثل لقانون إنفلونزا الطيور الصادر عن وزارة الصحة في الأيام المقبلة.

يذكر أن إن أنفلونزا الطيور هي مرض فيروسي حاد شديد العدوى وحمي يصيب الطيور.




تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button