وصف المدون

البث اليومي

INFOGRAT - فيينا:
أعلن جيرهارد كارنر، وزير الداخلية النمساوي، عن الحاجة الماسة لإصلاح نظام اللجوء الأوروبي. وأشار إلى أنه من المهم دراسة هذا الأمر بشكل شامل قبل اجتماع وزراء الداخلية في الاتحاد الأوروبي المقرر عقده في 8 يونيو في لوكسمبورج.

APA

وفي تصريحاته اليوم الاثنين، أكد وزير الداخلية أن نقاط الإصلاح المركزية لاتفاقية اللجوء والهجرة الأوروبية المستقبلية تتضمن تنفيذ إجراءات اللجوء في بلدان ثالثة، وتقديم حوافز رعاية اجتماعية أقل، وتسريع إجراءات اللجوء.

وأعرب الوزير عن رأيه بأن "نظام اللجوء الأوروبي محطم حاليًا إلى حد يجب علينا إعادة بنائه، ويجب أن نبدأ بأولى الخطوات عن طريق فرض قيود على الهجرة".

وأكد الوزير على أهمية إحباط مافيا التهريب من خلال جعل إجراءات اللجوء ممكنة خارج أوروبا، على غرار ما تعتزم الدنمارك حاليًا فعله.

وأشار إلى أن الدنمارك وافقت على قانون يسمح بإنشاء مراكز للجوء في بلدان أخرى، حيث يمكن للسلطات نقل طالبي اللجوء إلى دول ثالثة وتأخذ فيها طلباتهم ويتعين عليهم الانتظار هناك.

وأضاف الوزير قائلاً: "أنا أشدد على ضرورة اتباع نموذج الدنمارك بالفعل في تنفيذ إجراءات اللجوء في بلدان ثالثة آمنة، وفقط عندئذ يمكننا منع غرق المهاجرين في البحر المتوسط".

وذكر الوزير أن تخفيض المساعدات الاجتماعية سيكون أحد الآليات للحد من الهجرة غير الشرعية.

وكالات





ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button