وصف المدون

البث اليومي

INFOGRAT - فيينا:
عبّر مجموعة من الباحثات والأكاديميين في كلية اللاهوت الكاثوليكي واللاهوت الإنجيلي، بالإضافة إلى باحثات من معهد الدراسات الإسلامية بجامعة فيينا، عن إدانتهن للشعارات المعادية لإسرائيل والتي تحمل روح من العداء للسامية، والتي ظهرت على جدران حرم الجامعة.

APA


وحسب وكالة الأنباء النمساوية، أكد بيان مشترك للباحثين، "إننا ندين بشدة أي دعوات للقضاء على إسرائيل" وفي نهاية الأسبوع الماضي، ظهرت هذه الشعارات على جدران الحرم الجامعي في منطقة "ألزير غروند" بفيينا.

وأشار البيان إلى أن حق إسرائيل في الوجود يجب أن لا يُشكك فيه، كما أضاف البيان أن هذه الشعارات تغض الطرف عن حقيقة أن "إرهاب حركة حماس يستهدف أيضًا السكان الفلسطينيين ويُسفر عن مأساة وموت الأبرياء".

البيان كان من إمضاء كبار الأكاديميين في الجامعة من بينهم الأباء أندريا ليهنر-هارتمان من الكنيسة الكاثوليكية، وأوتا هايل من الكنيسة الإنجيلية، وهاندان أكسونجر-كيزيل من معهد الدراسات الإسلامية.

وأكدت الكليات في بيانها أنها تعمل جاهدة لمواجهة ومحاربة "الاتجاهات المعادية للسامية واليهودية" باستخدام الخبرة الدينية والعلمية، مع التأكيد على أهمية مراجعة نقدية للتقاليد والمفاهيم المعنية بهذه القضايا الحساسة.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button