وزير داخلية النمسا يدعو لاتخاذ تدابير إضافية لمواجهة الهجرة غير الشرعية


دعا فولفانج بيشورن وزير الداخلية النمساوي، أمس، إلى اتخاذ التدابير الإضافية اللازمة لمواجهة الهجرة غير الشرعية والتصدي للطرق التي يسلكها المهاجرون غير الشرعيين، خاصة طريق غرب البلقان وطريق البحر المتوسط.

وقال بيشورن - في تصريح له الخميس - إنه بحث هذه القضية مع كافة الحكومات المعنية والخبراء الأمنيين على هامش أعمال منتدى سالزبورج، والذي اختتم أعماله اليوم، وتضمن مناقشة ووضع مقترحات جديدة لنظام قبول اللجوء والحد من الهجرة إلى أوروبا في المستقبل.

وشدد بيشورن على ضرورة تطوير سياسة حماية الحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي، وتطوير الشراكة الأمنية المركزية الاوروبية مع الحفاظ على حرية التنقل والسفر وفقًا لاتفاقية "شنجن".

وحذر بيشورن من خطورة أزمة المهاجرين إلى اليونان، مشيرًا إلى أن النمسا دعت إلى اجتماع لشرطة الحدود في فيينا لتقديم الدعم الممكن لمنع تدفق اللاجئين من اليونان إلى دول غرب أوروبا.

وأضاف بيشورن أن حماية أوروبا وضمان سلامة المواطنين في الاتحاد الأوروبي وخارجه لا يمكن ضمانه إلا من خلال التعاون والتنسيق المستمر بين الأجهزة الأمنية الأوروبية.



وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات