مهرجان سالزبورج يرفض التخلي عن موسم مئويته الثقافي المرتقب


قال منظمو مهرجان سالزبورج اليوم الجمعة إنهم لا يزالون يأملون في إقامة النسخة المئوية لأكبر مهرجان للموسيقى الكلاسيكية في العالم هذا الصيف، على الرغم من عدم وجود خريطة طريق لرفع القيود الحالية على الأحداث والمناسبات في النمسا .

وقالت رئيسة المهرجان هيلجه رابل ستادلر لشبكة "أو آر إف" التليفزيونية إننا "سنتخذ قرارا في مايو"، مضيفة أنه "ربما سنكون محظوظين"، في إشارة إلى النجاح النسبي للنمسا في محاربة تفشي فيروس كورونا .

وكان وزير الثقافة فيرنر كوجلر قد صرح في وقت سابق أن المناسبات الكبيرة مثل حفلات الروك، ستظل ممنوعة حتى نهاية أغسطس، لكن مصير مهرجان سالزبورج لم يتم اتخاذ قرار بشأنه بعد .

وكان من المقرر أن يقام المهرجان بدءا من منتصف تموز/ يوليو، حتى نهاية آب/ أغسطس، محتفلا بنسخته المئوية في مسقط رأس موتسارت بعرض موسيقاه الأوبرالية "دون جيوفاني" و"ذا ماجيك فلوت" وكذلك مسرحية جديدة للحائز على جائزة نوبل في الأدب الكاتب النمساوي بيتر هاندكه

ولم تستبعد رابل ستادلر أن تتم إعادة جدولة موعد المهرجان .


وكالات

إرسال تعليق

0 تعليقات