جاري تحميل ... لنكتمل بالمعرفة INFOGRAT

إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

نجح محققون نمساويون، بتعقب الافغاني المشتبه به باغتصاب وقتل الطفلة Leonie، البالغة من العمر 13 عامًا من تولن، وتمكنوا من اعتقاله في بريطانيا.

وعثر المحققون على الأفغاني المطلوب البالغ من العمر 22 عامًا في أحد الأحياء المكتظة بالجالية الأفغانية، وينتظر الآن تسليمه إلى النمسا.

وتحدث وزير الداخلية كارل نيهامر عن "نجاح كبير" في البحث عن الهدف بالتعاون مع القضاء.

وأوضح أن "الاستجوابات ستظهر الآن طريق الهروب إلى بريطانيا".

وتم البحث عن الهارب لأسابيع بأمر اعتقال أوروبي، وبعد العثور على جثة Leonie هرب خارج البلاد.

وهناك ثلاثة مواطنين آخرين افغان تتراوح اعمارهم بين 18 و 20 و 23 عاما محتجزون بالفعل.

وفي وقت سابق حكم على المشتبه به البالغ من العمر 22 عامًا ثلاث مرات في النمسا منذ عام 2018، بسبب انتهاكات بموجب قانون الإدمان.

كما تم الإبلاغ ضده للشرطة ست مرات، وكان قد صدر بالفعل قرار لجوء سلبي ضده في عام 2017، والذي يسمح بترحيله، وتم إصدار طلب عودة، لكن الأفغاني قدم شكوى.

INFOGRAT
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق