وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

ش أ - فيننا
أكدت "أو إم في" النمساوية للنفط والغاز والبتروكيماويات، اليوم الخميس، أن الشركة ليس لديها أي خطط لفتح حسابات بنكية في سويسرا لدفع تكاليف إمدادات الغاز الروسي لشركة "جازبروم" الروسية.

Rueters

ونفت الشركة النمساوية - في تصريحات خاصة لوكالة أنباء تاس الروسية - ما وصفته بالمزاعم التي نشرتها صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية حول فتح الشركة حسابات بنكية في سويسرا لدفع ثمن إمدادات الغاز الروسي.

مشددة على أنها تبحث حاليًا عن حلول ليس من شأنها انتهاك العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي على الحكومة الروسية.

وفي أوائل مارس الماضي، أعلنت "أو إم في" أنها ستعلق الاستثمارات المستقبلية في موسكو بسبب العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا. 

في الوقت نفسه، حذر رئيس الشركة متعددة الجنسيات ألفريد ستيرن إن "النمسا لا يمكنها التخلص التدريجي من الغاز الروسي تمامًا لأن ذلك سيترتب عليه عواقب وخيمة على البلاد".
تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

Back to top button